رئيس التحرير: عادل صبري 09:24 صباحاً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الكنيسة ترحب بـ30 فدانًا للكاتدرائية.. وأقباط: ترضية مؤقتة

الكنيسة ترحب بـ30 فدانًا للكاتدرائية.. وأقباط: ترضية مؤقتة

أخبار مصر

البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية

بعد تخصيص مجلس الوزراء للمساحة..

الكنيسة ترحب بـ30 فدانًا للكاتدرائية.. وأقباط: ترضية مؤقتة

عبدالوهاب شعبان 08 أبريل 2015 19:04

قبيل احتفالات الكنيسة بعيد القيامة، خصص مجلس الوزراء مساحة 30 فدانا بالتجمع الخامس للكنيسة الأرثوذكسية، كملحق للكاتدرائية المرقسية بالعباسية.


 

استقبل الأقباط إعلان التخصيص بآراء متباينة، تراوحت بين الترحيب الممهور بالترقب، والسخرية باعتباره "ترضية" للكنيسة، بعيدًا عن أي توجه آخر، فيما توافق الأقباط على ضرورة ترسيخ قاعدة المساواة لكل الطوائف المسيحية في مساحات المدن الجديدة.

 

على الصعيد الكنسي الرسمي، رحبت الكنيسة الأرثوذكسية بقرار مجلس الوزراء، باعتباره خطوة تدعم المرونة في بناء دور العبادة، قبيل إقرار قانون تنظيم بناء الكنائس بشكل رسمي.

 

وقال الأنبا باسنتي أسقف حلوان والمعصرة، إن تخصيص 30 فدانا للكنيسة بمنطقة التجمع الخامس، يعكس تفهم الدولة مطالب الأقباط، من ناحية تيسير إنشاء دور العبادة.

وأضاف لـ"مصر العربية" أن الكنيسة تثق في قدرة الرئيس عبد الفتاح السيسي، والحكومة الحالية على تطبيق مبدأ المواطنة، والمساواة بين المصريين.

ورفض النائب القبطي ممدوح رمزي، عضو مجلس الشورى السابق، وصف قرار تخصيص 30 فدانا للكنيسة، بأنه "ترضية" للبابا تواضروس الثاني.

وقال رمزي، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي كراماته متعددة للأقباط، استنادًا إلى قراره بإنشاء كنيسة في قرية العور بسمالوط، مسقط رأس ضحايا مذبحة داعش بليبيا، تخليدًا لذكراهم.

وأضاف لـ"مصر العربية" أن الرئيس خلق مفهوما جديدا للمواطنة والمساواة، وإن كان هناك تجاوزات من وقت لآخر لبعض المسؤولين.

 وأشار إلى أن تخصيص الأرض حق مشروع للأقباط، مؤكدًا أن الأقباط ليسوا "جالية" في مصر، وإنما شركاء وطن.

الدكتور أنطوان عادل، عضو اتحاد شباب ماسبيرو، قال تعقيبًا على قرار التخصيص، إن الدولة تسعى لإرضاء الكنيسة الأرثوذكسية، باعتبارها طائفة الأغلبية المسيحية.

وأعرب عادل عن أمله في تعميم التجربة على الأقباط جميعهم، معربًا عن قلقه إزاء احتمالية وجود شيء في الخفاء، تم التخصيص بناءً عليه.

واستبعد عضو اتحاد شباب ماسبيرو، ما يتداوله البعض عن أن إنشاء ملحق إضافي للكنيسة بالتجمع الخامس، يعني عزلًا للأقباط عن الكنيسة، وأردف قائلًا: "هناك أقباط بالمهجر، وليسوا منعزلين عن الكنيسة".

 

اقرأ أيضا:

أسقف شمال سيناء : كنائسنا لم ترمم..وإجراءات التأمين روتينية

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان