رئيس التحرير: عادل صبري 02:14 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

باحث: السلفيون يتسللون إلى المشهد السياسي عبر بحيرى وعيسى

باحث: السلفيون يتسللون إلى المشهد السياسي عبر بحيرى وعيسى

أخبار مصر

الشيوخ محمد حسين يعقوب ومحمد حسان ومحمد الزغبي

تعليقًا على دعمهم للأزهر..

باحث: السلفيون يتسللون إلى المشهد السياسي عبر بحيرى وعيسى

فادي الصاوي 07 أبريل 2015 17:43

اعتبر أحمد بان، باحث في الحركات الإسلامية، أن دعوة عدد من شباب السلفيين لتدخل رموزهم التي اختفت من الساحة السياسية عقب 30 يونيو كمحمد الزغبي ومحمد حسان ومحمد حسين يعقوب، لمساندة الأزهر في حربه ضد إسلام بحيري، محاولة لاصطناع دور يعيد القيادات السلفية للمشهد مرة أخرى، واصفا تلك المحاولات بالعبثية، ومحذرًا من خطورتها على المجتمع.

 

كان عدد من الشباب السلفيين بحركة "دافع عن العلماء"، أعلن تدشين حملة للرد على المشكيين في السنة رعاية للأزهر، وتقدمهم للأزهر بمقترح لاختيار الشيخ محمد الزغبي ليكون ممثلا عن الأزهر فى مناظرة مع إسلام بحيري.
 

 

فيما كشف موقع إخباري عن وجود اتصالات بين قيادات سلفية من جهة والشيخين محمد حسان ومحمد حسين يعقوب من جهة أخرى لإقناعهما بالمشاركة في الحملة ضد بحيري وإبراهيم عيسى.

 

أحمد بان الباحث في شؤون الحركات الإسلامية، اعتبر هذه المعلومات محاولة لفتح الباب لمزايدات بعض القوى السياسية من أجل تحقيق حضور بالمشهد السياسي، في محاولة لتصدير حزب النور والدعوة السلفية كمدافع عن الدين وبديل عن الإخوان، لاستمالة الشعب المصري المتدين لحصد مكاسب سياسية فى الانتخابات المقبلة، لافتا إلي أنها أمر ينطوي على خطر بالغ - حسب تعبيره –

 

وأضاف بان "فى تصريحات لـ"مصر العربية"، : "نحن أمام مشهد عبثي ونمط يعيد تصدير قضايا هامشية لإشغال الناس بصراعات وهمية بعيدة عن القضايا الأهم".

 

وشدد الباحث في الحركات الإسلامية، على ضرورة عدم إثارة قضايا تمس العقيدة أو ثوابت الدين على مرأى ومسمع من الناس، وإنما في مجالس هادئة بعيدة عن الإعلام .

 

في المقابل رفض الشيخ عادل نصر، المتحدث باسم الدعوة السلفية، اتهام التيار السلفي بمحاولة اصطناع دور يعيد القيادات السلفية التى اختفت بعد 30 يونيو إلي الساحة مرة أخرى.

 

وقال نصر لـ"مصر العربية": "هذا كلام تافهه وغير صحيح فنحن حملة دعوية وليس معني دفاعنا عن السنة وثوابت الدين أننا نسعي لكسب مصالح شخصية "، نافيا ما تردد بشأن وجود اتصالات بين القيادات السلفية والشيخان حسان ويعقوب في هذا الشأن .
 

وأضاف: "بالفعل هناك حملة أطلقها بعض الشباب المنتمين للتيار السلفي تحت مسمى "دافع عن العلماء" لكنها ليست على تنسيق مع الدعوة السلفية التى أطلقت حملة دعوية للدفاع عن الثوابت تتولي عملية تفنيد الشبهات التى يثيرها اسلام بحيري وغيره والرد عليها، مع التاكيد على أن مثل هذه البرامج تهدد السلم الاجتماعي وتطعن فى ثوابت الدين دون أى دليل أو سند، وتمهد بيئة خصبة للترويج لأفكار التنظيمات المتطرفة، بالإضافة إلي مخالفتها للدستور الذي ينص على أن الإسلام دين الدولة والأزهر مرجعيته الدينية".
 

وتابع: "نحن ندعم الأزهر بإعتباره المؤسسة الدينية الكبرى ولكونه صمام الأمان للمصريين والقلب النابض لدى العالم الإسلامي كله".


 

اقرأ أيضًا:

خالد منتصر للأزهر: هل إسلام بحيري قتل وحرق ودمر كنايس؟

الأزهر-بالتستر-على-خلايا-إخوانية">دعوى قضائية تتهم شيخ الأزهر بالتستر على خلايا إخوانية

الأزهر-والأوقاف-نرفض-إهدار-دم-إسلام-بحيري">الأزهر والأوقاف: الأزهر-والأوقاف-نرفض-إهدار-دم-إسلام-بحيري">نرفض إهدار دم إسلام بحيري

الشيخ جاد الحق.. مقاومٌ للتطبيع عصيٌّ على النظام

عميد كلية الدعوة: الإخوان لا يفهمون في الدين والسياسة.. والمتطرفون يستندون للوهابية

الأزهر-عن-إسلام-بحيري-لا-يفقه-شيء">فيديو.. الأزهر-عن-إسلام-بحيري-لا-يفقه-شيء">طلاب بالأزهر عن إسلام بحيري: الأزهر-عن-إسلام-بحيري-لا-يفقه-شيء">لا يفقه شيئًا

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان