رئيس التحرير: عادل صبري 11:26 مساءً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالصور..أهالى البحيرة يهاجمون وزيرة السكان ويطالبونها بوظائف

بالصور..أهالى البحيرة يهاجمون وزيرة السكان ويطالبونها بوظائف

أخبار مصر

الوزيرة والمحافظ مع إحدى الاسر

بالصور..أهالى البحيرة يهاجمون وزيرة السكان ويطالبونها بوظائف

وفاء السعيد 07 أبريل 2015 15:48

هاجم العشرات من الأهالى والأسر الأكثر إحتياجا بقرى البحيرة وزيرة السكان ومحافظ البحيرة مطالبين الوزيرة بتوفير وحدات سكنية ووظائف لآبنائهم ومعاشات لغير القادرين.

جاء ذلك خلال الجولة التى قامت بها الدكتورة "هالة يوسف"يرافقها الدكتور محمد سلطان محافظ البحيرة لقريتى كوم جعيف بإيتاى البارود والحجناية بمركز دمنهور لمنازل عدد من الأسر الأكثر فقراً، وذلك على هامش زيارتها لمحافظة البحيرة اليوم الثلاثاء.

ومن جانبها أكدت الدكتورة هالة يوسف وزير الدولة للسكان أن الوزارة للبشر وليست للإسكان، وطالبت الأهالى بالعمل وتنظيم الأسرة، مؤكدة أن المشكلة السكانية فى تفاقم مالم يتعاون الجميع من مواطنين وأجهزة دولة لحلها.

وخلال المؤتمر الشعبى الذى عقدته الوزيرة بقرية الحجناية بدأت كلمتها موجهة سؤالا للحاضرين قائلة " ماذا تعرفون عن وزارة السكان، حيث أجاب الحضور قائلين هى وزارة الشقق والإسكان ، فأجابتهم الوزيرة قائلة بأن وزارة السكان هى المعنية بالمشكلة السكانية.

وطالبت الجميع بتنظيم الأسرة والإهتمام بالطفل باعتبارة مستقبل مصر ،كما طالبت السيدات والرجال بالعمل سويا من أجل حياة سعيدة وصغيرة.

بدوره طالب المحافظ الشباب والسيدات بالتقدم الاسبوع المقبل والاشتراك فى مشروع " مشروعك " والحصول على قرض من أحد البنوك لانشاء مشروع صغير من قائمة تضم حوالى 150 مشروعا تم أعداد دراسات الجدوى لهم ، كما تم الاتفاق بين الوزيرة والمحافظ على تنظيم دورات تدريبية للفتيات المقبلات على الزواج تهدف لتدريبهم على رعاية الأسرة والأطفال للقيام بدور إيجابى فى القضية السكانية.

وكانت الوزيرة قد بدأت جولتها بزيارة لعدد من الأسر الأكثر احتياجا بمنازلهم واستمعت لمشاكلهم ومطالبهم حيث وعدتهم بالتنسيق مع المحافظ لحلها وتوفير مشاريع صغيرة لهم فى إطار مشروعك الذى يتبناه وزير التنمية المحلية ويتم البدء فيه الاسبوع المقبل.

وخلال زيارتها لمنزل المواطن صبحى عاشور فطيم عامل باليومية ومقيم قرية الحجناية ولديه طفلين أحدهما يبلغ من العمر 5 سنوات والأخير 4 سنوات مصابين بضمور فى المخ حيث أكد العامل للوزيرة أنه باع كل مايملك للإنفاق على علاج ولديه.

وطالب العامل الوزيرة بوظيفه تساعده على متطلبات الحياة والعلاج قائلاً:" انا حاصل على مؤهل متوسط وباشتغل عامل خرسانة وعنديش دخل ثابت"، وردت عليه الوزيره قائلة " معنديش وظائف أنا دورى توعيه فقط".

 وخلال مرور الوزيرة بأحد شوارع القرية شاهدت إحدى السيدات تقف على باب المنزل وعندما توجهت إليها للحديث معها عن المشكلة السكانية تركتها السيدة ودخلت المنزل بسرعة فائقة رافضة الحديث مع الوزيرة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان