رئيس التحرير: عادل صبري 06:38 مساءً | الخميس 22 فبراير 2018 م | 06 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

"الحرية والعدالة" يعلن رفضه الإعلان الدستوري

الحرية والعدالة يعلن رفضه الإعلان الدستوري

أخبار مصر

محمود عامر

"الحرية والعدالة" يعلن رفضه الإعلان الدستوري

الأناضول 09 يوليو 2013 14:41

رفض محمود عامر، القيادي بحزب الحرية والعدالة، الإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس المعين عدلي منصور مساء أمس الاثنين.

 

وقال: "إن الحزب يرفض جميع آثار الانقلاب العسكري ولا يعترف بأي قرارات أو إجراءات يتخذها الانقلابيون"، في إشارة إلى قرار الجيش المصري الأربعاء الماضي بإقالة الرئيس محمد مرسي وتعطيل الدستور وإصدار إعلان دستوري للمرحلة الانتقالية.


وتابع: "لا نسمح بأن يتم جرنا إلى أمور تفصيلية تظهرنا وكأننا قد قبلنا أو استسلمنا للانقلاب العسكري"، مشددا على المضي في "النضال السلمي ضد هذا الانقلاب حتى عودة الرئيس المنتخب، وبعدها يكون المجال للحوار".


وفي وقت سابق، رفضت الجماعة الإسلامية بدورها الإعلان الدستوري الذي ينص على تعديل الدستور أولا، ثم إجراء انتخابات برلمانية، وبعدها أخرى رئاسية، ويتضمن 33 مادة مستوحى معظمها من دستور 2012 المعُطل مؤقتا، لاسيما الخاصة بالحقوق والحريات.


وقالت، الجماعة في بيان لها أمس "نرفض الإعلان الدستوري الصادر من رئيس معيّن غير شرعي لا يملك من أمره شىء"، مشددة على أن الدستور الوحيد المعترف به "هو ذلك الدستور الذي وافق عليه الشعب المصري (في استفتاء أجرى اواخر العام الماضي) ولا يجوز إلغاؤه".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان