رئيس التحرير: عادل صبري 01:55 مساءً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

نيويورك تايمز: أوباما يدرس انسحابًا أسرع من أفغانستان

نيويورك تايمز: أوباما يدرس انسحابًا أسرع من أفغانستان

أخبار مصر

قوات أمريكية في افغانشستان

نيويورك تايمز: أوباما يدرس انسحابًا أسرع من أفغانستان

أ ش أ 09 يوليو 2013 10:50

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية نقلاً عن مسؤولين أمريكيين وأوروبيين أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما يدرس بجدية، بدافع إحباطه المتزايد من تعاملاته مع الرئيس الأفغاني حامد كرزاي، تسريع انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان كما ينظر في ما يطلق عليه "الخيار صفر" الذي لن يترك أية قوات أمريكية هناك بعد العام المقبل.

 

وقالت الصحيفة في سياق تقرير نشرته اليوم الثلاثاء على موقعها الإلكتروني إن أوباما ملتزم بإنهاء الوجود العسكري الأمريكي في أفغانستان بحلول نهاية عام 2014، وإن مسؤولي إدارته يتفاوضون مع المسؤولين الأفغان بشأن ترك قوة صغيرة تبقى هناك.

 

وأضافت الصحيفة أنه ومع ذلك فإن علاقته بكرزاي تتفكك ببطء حيث وصلت لمستوى متدن بعد الجهد الأمريكي الشهر الماضي لبدء محادثات سلام مع طالبان في قطر.مشيرة إلى أن كرزاي رفض المحادثات سريعا وأنهى المفاوضات مع الولايات المتحدة حول اتفاق أمني طويل الأمد مطلوب لإبقاء القوات الأمريكية في أفغانستان عقب عام 2014.

 

ولفتت الصحيفة إلى أنه بحسب مسؤولين أمريكيين وأفغان مطلعين، كان هناك محادثات عبر "فيديو كونفرنس" بين أوباما وكرزاي بهدف نزع فتيل التوتر لكنها انتهت بصورة سيئة.

 

ونوهت الصحيفة إلى أنه وفقا لتلك المصادر، فقد اتهم كرزاي الولايات المتحدة بمحاولة التفاوض بشأن اتفاق سلام منفصل مع طالبان وداعميها في باكستان، مما ترك حكومة أفغانستان الهشة معرضة للخطر من قبل أعدائها.

 

ونقلت الصحيفة عن المسؤولين قولهم "إن أوباما رد على اتهامات كرزاي بتوضيح أن الأرواح الأمريكية أزهقت من أجل دعم حكومته".


 
ونسبت الصحيفة إلى المسؤولين قولهم إن خيار عدم ترك قوات نهائيا في أفغانستان بعد عام 2014 بدأ يكتسب زخمًا قبل إجراء ال"فيديو كونفرنس" الذي تم في 27 يونيو الماضي، لكن منذ ذلك الوقت أصبحت هذه الفكرة بديلا قيد الدراسة الجادة في كل من واشنطن وكابول.     

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان