رئيس التحرير: عادل صبري 08:18 مساءً | الأحد 18 فبراير 2018 م | 02 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

هدوء حذر في "رابعة العدوية" استعدادًا لمليونية "الشهيد"

هدوء حذر في رابعة العدوية استعدادًا لمليونية الشهيد

أخبار مصر

التظاهرات في رابعة العدوية - ارشيفية

هدوء حذر في "رابعة العدوية" استعدادًا لمليونية "الشهيد"

الأناضول 09 يوليو 2013 04:04

سادت حالة من الهدوء الحذر، فجر اليوم الثلاثاء، ميدان رابعة العدوية، شرقي القاهرة، الذي يعتصم به مؤيدو الرئيس المصري المقال محمد مرسي، وسط استعداداتهم لمليونية  "الشهيد"، وذلك عقب أداث الحرس الجمهوري التي راح ضحيتها العشرات .

وعقب صلاة الفجر، ردد المعتصمون أدعية الصلاة خلف المنصة الرئيسية بالميدان، فيما خلد غالبيتهم للنوم بعدها؛ استعدادًا لفعاليات المليونية المنتظرة.

يذكر أن "التحالف الوطني لدعم الشرعية" المؤيد للرئيس المصري المقال دعا أمس إلى مليونية "الشهيد"، اليوم، في كافة محافظات البلاد، "دفاعا عن الشرعية وحتى يأتي حق من استشهدوا".

وكان المعتصمون في "رابعة العدوية" لاحظوا انقطاع البث عن الفضائيات التي تنقل صورة مباشرة لاعتصامهم، مع أول ساعات اليوم الثلاثاء، ما أشاع مخاوف بينهم من أن يكون انقطاع البث تمهيدا لهجوم محتمل عليهم، قبل أن يتأكدوا من أن السبب كان راجعا إلى قطع البث من جانب المحطة الرئيسية المتواجدة بالميدان بهدف إراحة الأجهزة.

ووقعت اشتباكات، فجر الإثنين، بين مؤيدين للرئيس المقال محمد مرسي وقوات من الجيش تتولى تأمين دار الحرس الجمهوري (نادي اجتماعي تابع لقوات الحرس الجمهوري شرقي القاهرة) أسفرت عن 51 قتيلا و435 مصابًا، بحسب محمد سلطان رئيس هيئة الإسعاف المصرية.

فيما أعلنت المستشفى الميداني لاعتصام أنصار مرسي، أمام مسجد رابعة العدوية شرقي القاهرة، عن سقوط نحو 72 قتيلا وحوالي ألف مصاب، بعضهم إصابته خطيرة، إثر تعرضهم لإطلاق نار من جانب الجيش، بحسب روايات لجرحى نفوا محاولتهم اقتحام دار الحرس الجمهوري.

بينما قالت القوات المسلحة المصرية، في بيان لها، أن ضابطاً وجنديا قتلا وأصيب عدد آخر من المجندين في محاولة ما أسمتها "مجموعة إرهابية مسلحة" اقتحام دار الحرس الجمهوري، فجر أمس ، والاعتداء على قوات الأمن والقوات المسلحة والشرطة المدنية، ولم يتطرق بيان القوات المسلحة المصرية إلى القتلى والجرحى بين المتظاهرين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان