رئيس التحرير: عادل صبري 12:06 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالفيديو.. مواطنون: قانون الكهرباء الجديد.. فاشل

بالفيديو.. مواطنون: قانون الكهرباء الجديد.. فاشل

أخبار مصر

أحد المواطنين أثناء التحدث لكاميرا مصر العربية

بالفيديو.. مواطنون: قانون الكهرباء الجديد.. فاشل

أسماء أبو بكر ، شرين خليفة، محمد الخولي 25 فبراير 2015 13:23

انتقد عدد من خبراء الاقتصاد ومتخصصون في الكهرباء والطاقة، الكهرباء الجديد" target="_blank">قانون الكهرباء الجديد الذي وافقت عليه الحكومة وأرسلته لمجلس الدولة، للموافقة عليه وإبداء الرأي، معتبرين القانون لا يمثل سوى بداية لتخلي الدولة بشكل واضح عن القطاع الذي يعاني أصلًا العديد من المشكلات.


كهرباء قطاع خاص

محمود العسقلاني (رئيس حركة مواطنون ضد الغلاء) قال لـ"مصر العربية": إن الكهرباء الجديد" target="_blank">قانون الكهرباء الجديد يفتح الباب أمام القطاع الخاص لتوليد أكثر من ثلثي الطاقة المولدة من المصادر المتجددة، كالرياح والطاقة الشمسية ومساقط المياه، مما يؤدّي لسيطرة القطاع الخاص وحده على 15% من إجمالي الطاقة الكهربية المولدة.


وأشار العسقلاني، إلى أنّ القانون الجديد بصيغته التي وافقت عليه الحكومة، سيؤدي لخلق كيانات احتكارية، مؤكدًا أنه من الممكن أن تتحول الأزمة من عدم وجود كهرباء، إلى وجود شركتين أو أكثر تتحكم في التيار تعطيه لمن يدفع أكثر.

 

سوق حرة


يعلق الدكتور محمد النويري أستاذ القوى المحركة بكلية الهندسة جامعة القاهرة، قائلًا إن القانون الجديد يؤكد أن الدولة قررت رفع يدها عن القطاع، واقتصر دور الدولة على إصدار تراخيص المشروعات والشركات ومنح حوافز المستثمرين وتشجيع السوق الحرة للكهرباء.


وأشار النويري إلى أنّ فلسفة القانون الجديد قائمة على أن تنزع الدولة يدها عن القطاع، في الوزارة وهي الجهة التي أعدت القانون رأت أنّ الحل الأمثل لمشكلة الكهرباء، هو إلغاء دور الدولة.

 

قانون منظم

ومن ناحيته أكد الدكتور محمد اليماني المتحدث الرسمي باسم وزارة الكهرباء، أن القانون الجديد سوف ينظم العمل داخل منظومة الكهرباء، ويساعد على توليد الكهرباء بما يطلق عليه "الحق والواجب"، أي بين أعضاء المنظومة والمواطن المنتفع من الخدمة.


وأكّد اليماني، أنّ القانون تمّت دراسته بشكل جيد حتى لا يحمل أعباء على المواطنين، من أجل تقديم خدمة للمواطن البسيط.


وأعلن وزير الكهرباء الدكتور محمد شاكر، زيادة جديدة في أسعار التيار الكهربائي قبل يوليو القادم، وذلك في إطار ما تم الإعلان عنه من بدء رفع الدعم عن الطاقة والكهرباء، لينتهي الدعم تمامًا بعد 5 سنوات من العام الماضي.
 


قانون فاشل

ومن ناحية أخرى، استنكر مواطنون، القانون الجديد للكهرباء، وسخروا من موقف الحكومة، قائلين إن الحكومة لجأت إلى بيع المواطن للقطاع الخاص، معلقين: "لما القطاع الخاص يدخل قطاع الكهربا كمان، يبقى الفقير مايعشي في البلد دي، هنعيش إزاي دخلنا بقى أضعف من إللي إحنا بنصرفه".


وناشد المواطنون الحكومة بعرضهم هم الآخرون للقطاع الخاص، قائلين: "الدنيا كلها متخصخة خصخصونا إحنا كمان عشان تستريحوا مننا"، مؤكدين أن الكهرباء أدت إلى خراب العديد من البيوت حتى أصبحت سببًا رئيسيًا في فشل علاقات زوجية كثيرة وارتفاع حالات الطلاق.


كما أكد المواطنون أن هذا القانون ليس له مصير إلا الفشل، مستدلين بأن أغلبية القطاعات التي دخل فيها القطاع الخاص كشريك، فشلت وأغلقت أبوابها مثل شركات الغزل والنسيج، موضحين أن مشروع كروت البنزين الذكية الذي عرضته الحكومة ماهو إلا مقدمة لخصخصة السولار والبنزين ورفع وأن هذه المشروعات ليس لها مكان في الدول النامية مثل مصر.

 

شاهد الفيديو

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان