رئيس التحرير: عادل صبري 01:18 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

وليد.. طفل يعيش مأساة مع التأمين الصحي للحصول على "حقنة"

وليد.. طفل يعيش مأساة مع التأمين الصحي للحصول على حقنة

أخبار مصر

د.إيهاب الطاهر أمين عام أطباء القاهرة

وليد.. طفل يعيش مأساة مع التأمين الصحي للحصول على "حقنة"

بسمة عبدالمحسن 25 فبراير 2015 10:55

رحلة طويلة خاضها والد الطفل وليد عبد الحافظ أحمد بين القاهرة والأقصر من أجل الحصول على حق نجله المريض بالروماتويد في العلاج على نفقة التأمين الصحي.

بدأت قصة "وليد" البالغ من العمر "14عامًا"، والذي يدرس في المرحلة الإعدادية الأزهرية بمركز أسنا بمحافظة الأقصر، عندما تم توقيع الكشف الطبي عليه في مستشفى أطفال مصر التابعة للتأمين الصحي، وانتهى تشخيص حالته بإعطائه عقار "أكتمرا 360" وهي حقنة شهرية تستمر معه لمدة 6 شهور.

وكانت مفاجأة والد الطفل الفقير أنه لن يتم صرف الحقن من التأمين الصحي بدعوى عدم توافرها بالجدول، والتي يقدر ثمن الواحدة منها بـ4270 جنيهًا.

واضطر والد الطفل إلى الاستدانة 3 مرات لشراء 3 حقن وإعطاءها لابنه المريض، إلا أن ضيق الحالة دفعه إلى الاستمرار في طريق الحصول على حق ابنه في العلاج بالتأمين الصحي، حتى أحالت مستشفى أطفال مصر، الأمر للجنة العليا للدواء بمدينة نصر.

وذهب والد الطفل للجنة العليا للدواء في 10 يناير الماضي فأخبروه بأن التأمين الصحي سيتحمل ثلثي قيمة العقار، وأنهم سيرسلون خطابًا بذلك للتأمين الصحي بالأقصر.

وعاد والد الطفل إلى الأقصر وانتظر الخطاب، إلا أنه فؤجئ مرة أخرى بأن محتوى الخطاب الذى تم إرساله من اللجنة العليا للدواء إلى التأمين الصحي بالأقصر بتاريخ 19 يناير الماضي، للأسف كان محتواه أن العقار غير مدرج، وبالتالي فأن التأمين الصحي لن يتحمل أي جزء من ثمنه.


بعدها سلك والد الطفل طريق أخر من خلال تقديم شكوى إلى نقابة أطباء القاهرة سرد فيها امتناع هيئة التأمين الصحي من صرف الدواء لطفله الذي يتمتع بمظلة التأمين الصحي بحجة أن العقار غير مدرج، وبالتالي فإن هيئة التأمين لن تتحمل أي جزء من ثمنه.

بدوره طالب الدكتور إيهاب الطاهر، أمين عام نقابة أطباء القاهرة، أمس الثلاثاء من هيئة التأمين الصحي بسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو تحملها تكاليف علاج الطفل المؤمن عليه لديهم.

وشدد الطاهر، على حكم محكمة القضاء الاداري في الدعوى رقم 1028  لسنة 15 قضائية بجلسة 15 ديسمبر 2014 ، والتي قضت بإلزامها بعلاج أحد الأطفال من مرض نادر مدى الحياة، طبقًا لأحكام المادة رقم 18 من الدستور المصري.

وانتهت معاناة الطفل وليد عبد الحافظ في الحصول على "الحقنة"، بقرار الدكتور على حجازي، رئيس هيئة التأمين الصحي، الذي أعلن فيه تحمل الهيئة تكاليف علاجه.


اقرأ أيضًا:

التأمين الصحي توافق على علاج مرضى التصلب بـ3600 جنيه شهريًا

رسوم جديدة للتأمين الصحي تثير غضب المرضى ببني سويف

بالصور: التأمين الصحي يلقي المخلفات الطبية في شوارع السويس

الأطباء تلغي وقفة العاملين بالتأمين الصحي

عدوي: التأمين الصحي الشامل يهدف لتخفيف أعباء الفقراء

عدوي: الوزراء يوافق على دعم موازنة التأمين الصحي بـ2.5 مليار جنيه

ننشر مسودة قانون التأمين الصحي الشامل

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان