رئيس التحرير: عادل صبري 12:48 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

مستشار الأزهر عن "إعلامي شهير": مضلل

مستشار الأزهر عن إعلامي شهير: مضلل

أخبار مصر

الدكتور محمد مهنا مستشار شيخ الازهر

مستشار الأزهر عن "إعلامي شهير": مضلل

فادي الصاوي 24 فبراير 2015 21:35

أعرب الدكتور محمد مهنا مستشار شيخ الأزهر، عن دهشته من تخصيص بعض القنوات ساعات من البث اليومي لشخص غير متخصص ليتحدث عن كتب التراث ويهاجم ثوابت الدين الإسلامي، ويضلل الناس دون أن يكون لديه أي أساس علمي، حسب قوله.

وتزايدت خلال الفترة الماضية الانتقادات الموجهة لعدد من الإعلاميين نشروا آراء أثارت جدلا واسعا وقال مشايخ أزهريون إنها آراء لا تمت إلى الدين الإسلامي، ومن بين هؤلاء كل من إبراهيم عيسى، وإسلام البحيري.

 

وأوضح مهنا ـ خلال مشاركته في ندوة" رسالة الأزهر ... ومسؤولية الإعلام " التي نظمتها كلية الإعلام بجامعة الأزهر، أن مناهج الأزهر، هي التي تربي عليها قادة النهضة في مصر ورواد الفكر الحديث، مؤكدًا أن المناهج الازهرية تشهد تطويرًا مستمرًا عملًا بحديث رسول الله-صلى الله عليه وسلم-"إن الله يبعث لهذه الأمة على رأس كل مائة سنة من يجدد لها دينها".

وأضاف مهنا : أن من يهاجمون دور الأزهر وإمامه، كانوا - عندما حكمت البلاد جماعة تاجرت باسم الدين - يقفون على أبوابه يطلبون تدخله لكي تخرج مصر من الأزمة والبلاء الذي كانت تعيشه في ظل حكم هذه الجماعة.

 

وأكد عضو المكتب الفني لمشيخة الأزهر، أن شيخ الأزهر هو مَن وقف بقوة ضد القوانين التي أعدها برلمان الإخوان للسيطرة على الأزهر الشريف، وهو الذي تصدى لتحريف مفاهيم الدين من أجل مآرب سياسية، كما وقف بكل قوة لسعي الإخوان للسيطرة على منصب المفتي، وبقيت الجامعة عاما كاملا دون نواب لإصرار الرئاسة في عهد الإخوان على فرض أشخاص مقربين منهم، فقال الإمام ائتوني بسيارة أجرة كي أرحل بها إلى بيتي فتراجعوا عن موقفهم.

 

وأكد أن بعض المتسلفة اتبعوا فقه الدليل وتركوا فقه المذهب، معتقدين أنهم يمكنهم استنباط الأدلة من القرآن والسنة دون أن يكون لهم دراية بالتفريق بين علم المصادر وعلم الغايات وعلم الآلة، ودون أن يكونوا على معرفة بالمذاهب المختلفة وغيرها من العلوم؛ فسحبوا على الحلال والحرام أحكام الكفر والإيمان، وأدخلوا مَن شاءوا الجنة وأوردوا من شاءوا ا النار؛ فشوهوا بذلك وجه الدين الحنيف ولطخوا وجه حضارتنا السامية.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان