رئيس التحرير: عادل صبري 07:35 صباحاً | الاثنين 19 فبراير 2018 م | 03 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

قيادي بكتان طنطا: مطالبة المستثمر السعودي بمليار جنيه سرقة وابتزاز

قيادي بكتان طنطا: مطالبة المستثمر السعودي بمليار جنيه سرقة وابتزاز

أخبار مصر

شركة طنطا للكتان

قيادي بكتان طنطا: مطالبة المستثمر السعودي بمليار جنيه سرقة وابتزاز

هبة الله أسامه 21 فبراير 2015 15:30

وصف قيادي بشركة طنطا للكتان والزيوت مطالبة المستثمر السعودي عبدالإله كعكي الحكومة المصرية في بيان رسمي برد مليار جنيه كثمن لنصيبه في الشركة بأنه عملية "ابتزاز وسرقة".

 

وقال جمال عثمان قيادي بالشركة لـ"مصر العربية" إن: "طلب المستثمر السعودي مليار جنيها لشيء تم بيعه من 7 سنوات بمبلغ 79 مليون جنيه هو اعتراف منه بسرقته لشركة طنطا للكتان واعتراف بأن العقد المبرم بينه وبين الحكومة عقد غير صحيح كما أنه يعد مزايدة وابتزاز للحكومة".

 

وتابع: "هذه ليست المرة الأولى بل أنه قام من قبل بطلب 600 مليون والآن رفع المبلغ لمليار في مزايدة مع الحكومة".

 

وقال عثمان إن :" الشركة عادت للدولة بحكم من المحكمة الإدارية العليا ينص على بطلان العقد وإعادة المتعاقدين للحالة التي كانوا عليها قبل التعاقد وهذا يعني أنه ليس له الحق إلا في المبلغ الأصلي الذى دفعه وهو الـ79 مليون جنيه وليس مليار".

 

واعتبر أن هذا البيان يعتبر كارت ضغط على الحكومة التي قامت بإبرام صفقة مشبوهة معه بتسليمه شركة النوبارية لإنتاج البذور "نوباسيد" مقابل عدم لجوئه للتحكيم في الشقيقة "طنطا للكتان" ولكنه أخذ نوباسيد وبدأ في مساومة الحكومة وابتزازها في طنطا للكتان مع العلم أن المحكمة أبطلت شرط التحكيم الموجود في العقد وأصبح لا وجود له من الأساس.

 

أما عن الجزء الثاني من البيان والذى يتهم فيه الكعكى عمال طنطا للكتان بأنهم مملون من مركز حقوقي ويعملون من أجل القضاء على الاستثمار في مصر وتحقيق مصالح شخصية رد "عثمان" قائلا "ده كلام فاضي ..العمال اللى بيتكلم عنهم دول خدوا عليه حكم بالسجن سنتين بتهمة التعدي عليهم وهنعيد النظر فى رفع دعوة مرة أخرى".

 

ووصف كلامه بأنه حملة تشويه لعمال الشركة، موضحا أن المركز الذى تحدث عنه هو المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والذى كان يرأسه خالد على (المرشح السابق لرئاسة الجمهورية) والذى استطاع أن يعيد 6 شركات للدولة.

 

وطالب الحكومة باستلام الشركة استلام نهائي وعدم التقاعس في أي خطوات خاصة بها وعدم ترك الفرصة للمستثمر السعودي للمزايدة عليهم ولا تشويه صورة العمال بهذه الطريقة".

 

وكان الكعكي أصدر بيانًا أرسله للصحفيين اليوم يطالب فيه الحكومة المصرية برد مليار جنيه كثمن لشركة طنطا للكتان وأصولها والاستثمارات التي ضخت فيها منذ خصخصتها لصالحه.

 

وأوضح أنه طالب الحكومة بتسديد هذا المبلغ الذي يتضمن غرامات تأخير وخسائر بسبب تقاعس الحكومة ممثلة في الشركة القابضة للصناعات الكيماوية بوزارة الاستثمار، وتنفيذ حكم القضاء الإداري بالعودة لمرحلة ما قبل التعاقد.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان