رئيس التحرير: عادل صبري 06:21 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

أندريه زكي.. التزكية تحسم رئاسة الإنجيلية

أندريه زكي.. التزكية تحسم رئاسة الإنجيلية

أخبار مصر

القس أندريا زكي المرشح لرئاسة الطائفة الإنجيلية

مرشح بلا منافس..

أندريه زكي.. التزكية تحسم رئاسة الإنجيلية

عبدالوهاب شعبان 19 فبراير 2015 15:43

وجه مألوف، ذو طبيعة مصرية خالصة، طموحٌ مصحوب دائمًا بالجهد المنظم استنادًا إلى مقومات "القائد"، مزجٌ لا ينفك بين العمل الإداري الكنسي، ونظيره الاجتماعي، توليفة من المؤهلات وضعته بأريحية على مقعد "رئاسة الطائفة الإنجيلية" كمرشح ينتظر تتويجه، حيث لا منافس له.

 24 ساعة تفصل د.أندريه زكي نائب رئيس الطائفة الإنجيلية، عن إعلان فوزه بمنصب رئيس الطائفة بـ"التزكية"، لامرشح منافس له تقديرًا لخبراته، ولا ضجيج في الكنيسة الإنجيلية حول زعامتها.. حفاظًا على طابعها الديمقراطي ، الذي يرسخ لتداول سلمي لـ"السلطة".

 بدأ أندريه زكي رحلته من المنيا- مسقط رأسه- متجهًا للقاهرة، متوجًا مساره التعليمي بـ"ماجستير في الدين والاجتماع " من جامعة إيسترن واشنطن 1997، و"دكتوراه الفلسفة في الدين والسياسة" من جامعة مانشستر عام 2003، ليعتلي بعدها منصب نائب رئيس الطائفة الإنجيلية في العام 2007.

ينتمي المرشح الأوحد لمنصب رئاسة الطائفة الإنجيلية، لمواليد "30 يونيو 1960"، أهلته مقوماته القيادية للعمل كمدير للهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية في العام 2010، تلك الهيئة التي تخدم حسب وصفه-ما يزيد عن 2مليون مصري دون تفرقة بين انتماءاتهم الدينية.

يتميز أندريه زكي بعلاقات طيبة مع الطوائف المسيحية الأخرى، إلى جانب علاقته مع أجهزة الدولة، بحكم أنشطته المتعددة التي تتبناها الهيئة القبطية الإنجيلية، وعن رؤيته للعلاقة مع الكنائس الأخرى في الفترة المقبلة يقول "أندريه"، ستكون قائمة على الاحترام المتبادل، واحترام الاختلاف..

يبدي القس الذي يبدو قاب قوسين أو أدنى من رئاسة الطائفة الإنجيلية، احترامًا خاصًا للأزهر الشريف، لافتًا إلى أن العلاقة مع الأزهر، تاريخية ومصيرية لدعم السلام والوسطية.

الكنيسة حسبما يرى "المرشح الأوحد" لن يقف دورها عند الوعظ الديني وتنمية الجانب الروحي فقط، وإنما سيكون لها دور اجتماعي ، سواء في إطارها الخاص، أو العام.

يقول القس أندريه "سنعمل جادين لدعم الدور الوطني والمجتمعي، ونساهم في التوعية الثقافية، وأهمية مشاركة الكنيسة بفاعلية في خدمة المجتمع، ووجود أماكن مناسبة لدور العبادة".

18شخصًا فقط "من قيادات المجلس الملي الإنجيلي"  يملكون حق التصويت في انتخابات رئاسة الطائفة الإنجيلية غدًا الجمعة، أما غياب المنافسة على مقعد "رئيس الطائفة"، فإنه يأتي لقناعة قياداتها بقدرات "أندريه زكي" وخبراته –على حد قوله.

 

-اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان