رئيس التحرير: عادل صبري 06:27 صباحاً | الخميس 24 مايو 2018 م | 09 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

ترقب حذر يسود ميادين الإسكندرية

ترقب حذر يسود ميادين الإسكندرية

أخبار مصر

مظاهرات في الإسكندرية-ارشيف

انتظارًا لبيان الجيش..

ترقب حذر يسود ميادين الإسكندرية

محمد عادل ومحمد حسني 03 يوليو 2013 16:34

سادت حالة من الترقب الحذر مدينة الإسكندرية، مع قرب إلقاء المجلس العام للقوات المسلحة بيانه المرتقب, والذي سيتحدد فيه مصير البلاد خلال المرحلة المقبلة.

 

ففي الوقت الذي توافد أكثر من 20 ألف متظاهر علي ميداني سيدي جابر، والقائد إبراهيم بالإسكندرية, احتشد قرابة 5آلاف متظاهر مؤيد للرئيس محمد مرسي بمنطقة سيدي بشر.

وبدت شوارع مدينة الإسكندرية، مع حلول دقات الرابعة مساءً، شبه خالية إلا من بعض المارة المترقبين للحدث الأهم هذا اليوم, والذي سيتحدد عليه قرارات مصيرية تتعلق بشعب مصر بأكمله .

وواصلت الحشود المعارضة للرئيس مرسي هتافاتها المطالبة برحيله وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة, رافعين الأعلام المصرية وكروت حمراء مدون عليها كلمه "ارحل".

فيما قرر المحتشدون بميدان سيدي بشر، الانتظار حتي تلقي القوات المسلحة بيانها لاستيضاح مصير رئيسهم الذي أصبح علي المحك .

وبدت حالة القلق واضحة علي معتصمي ميدان سيدي بشر, خاصة ما توارد الأنباء عن قرب رحيل الرئيس محمد مرسي، وفي عيونهم إصرار علي أهمية استمرار مرسي في سدة الحكم, خشية ضياع حلم المشروع الإسلامي - علي حد قولهم.


واعتبر معتصمو سيدي بشر، ما يحدث في مصر ما هو إلا مخطط يحاك ضد جماعة الإخوان المسلمين؛ للانقضاض على شرعية أول رئيس منتخب خاصة أنه منتم لتيار الإسلام السياسي.


علي الناحية المقابلة، يعوّل المعتصمون المعارضون المحتشدون بميداني سيدي جابر والقائد إبراهيم علي القوات المسلحة؛ لتخليصهم مما أسموه بحكم جماعة الإخوان المسلمين بعد فشل رئيسهم في التحرك بمصر خطوات نحو الديمقراطية الحقيقية، وتحقيق مطالب ثورة الخامس والعشرين من يناير .


وتجلى ذلك واضحًا في الهتافات التي تعالت في أرجاء الميادين المطالبة بنزول الجيش مثل " انزل يا سيسي.. مرسي مش رئيسي" , "الجيش والشعب ..إيد واحدة".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان