رئيس التحرير: عادل صبري 04:12 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مقر الحزب الوطني بمطروح يعود للمحليات

مقر الحزب الوطني بمطروح يعود للمحليات

أخبار مصر

صورة أرشيفية لمقر الحزب أثناء الثورة

مقر الحزب الوطني بمطروح يعود للمحليات

محمد مصطفى 03 فبراير 2015 09:15

بعد مرور أربعة أعوام على ثورة الخامس والعشرين من يناير، لا يزال المقر السابق للحزب الوطني المنحل بمدينة مرسى مطروح مغلقًا خارج نطاق الاستفادة منه بأي شكل من الأشكال، غير أنه يحظَى بحماية القوات المسلحة التي تقوم بتأمينه بعد عودة ملكيته للمحليات.

ويقع مقر الحزب في وسط مدينة مرسى مطروح بجوار مديرية الأمن ومقر المجلس المحلي وبجانبه مدرسة خاصة كانت تتبع الحزب وتم ضمها لإدارة مطروح التعليمية.

 

ويتكون المقر من طابقين يشتملان على قاعة للمؤتمرات، وقاعات للمناقشة، ومركز معلومات به أجهزة كمبيوتر، ومكاتب وتجهيزات وشاشات عرض عملاقة ومنظومة صوت كامل بتكلفة 36 ألف جنيه وتجهيزات أخرى بتكلفة 1.5 مليون جنيه وذلك بعد أن تم تجديده في شهر أبريل لعام 2010.

 

ورغم حرق أغلب المقرات بالمحافظات أثناء ثورة 25 يناير إلا أن مقر الحزب الوطني بمطروح لم يقترب منه أحد؛ ليس حبًا في الحزب إنما احترام لعادات وتقاليد أهل البدو، حيث لم تشهد محافظة مطروح أحداث عنف وحرائق مثل أغلب محافظات مصر، وكان يعتبر مقرًا لجنود القوات المسلحة القائمين على حماية المنشآت بمطروح.

 

وفى أعقاب ثورة 25 يناير تقدم بعض الشعبيين بمحافظة مطروح بطلب لاسترداد مقر الحزب الوطني بمطروح وضمه لأملاك مجلس مدينة مرسى مطروح بعد استغلال الوطني للمقر الذي يقع في منطقة حيوية ومتميزة بالمدينة لسنوات طويلة دون وجه حق، واستغلال قاعاته ومكاتبه لتكون مقرًا للمجلسين الشعبيين للمركز والمدينة اعتمادًا على أن مقر الحزب ضمن أملاك الدولة وكان قبل استغلال الوطني له مقرًا للاتحاد الاشتراكي.

 

وقال رئيس مدينة مرسى مطروح عبد الغفار الملاح بعد اندلاع ثورة يناير لم يتعرض مقر الحزب الوطني لأي اعتداءات إلا أنه تم إخلاؤه على الفور بعد تنحى مبارك، وعادت ملكيته إلى مجلس مدينة مرسى مطروح.

 

وأضاف أنّ القوات المسلحة تقوم حاليًا بحراسته لحين الاستفادة منه مستقبلاً في شيء يفيد أبناء المحافظة، نافيًا تواجد مكتب المستشار العسكري للمحافظة، مؤكدًا أن المستشار العسكري موجود بديوان عام المحافظة وليس بمقر الحزب المنحل كما زعم البعض.

 

وفيما يخص باقي المقرات التي كانت بباقي مراكز المحافظة السبعة، أكّد الملاح أنّها عادت ملكيتها أيضًا لمجالس المدن بهذه المراكز للاستفادة منها شعبيًا.

صورة أرشيفية لإجتماع لعضاء <a class=الحزب الوطنى المنحل بمطروح" src="/images/ns/5697792901422884867-s1120101911230.jpg" style="width: 500px; height: 300px;" />

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان