رئيس التحرير: عادل صبري 05:02 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو.. الشارع ساخرًا من قبول طعن مبارك: كله بالأوراق !

بالفيديو.. الشارع ساخرًا من قبول طعن مبارك:  كله بالأوراق !

أخبار مصر

رأي المواطنين في إخلاء سبيل مبارك

بالفيديو.. الشارع ساخرًا من قبول طعن مبارك: كله بالأوراق !

شيرين خليفة – على العفيفي 13 يناير 2015 16:42

تباينت آراء المواطنين حول قبول طعن الرئيس المخلوع حسني مبارك ونجليه في قضية "القصور الرئاسية"، حيث اعتبر البعض الأحكام مسيسة، بينما قال آخرون إنه يجب الرضوخ لأحكام القضاء، مؤكدين نزاهة المنظومة القضائية.

 

يقول سعد عبد الله، مدرس، إن إخلاء سبيل مبارك ونجليه قرار سياسي من أجل إحباط المواطنين من النزول في يوم 25 يناير المقبل، واصفًا القضاء المصري بـ"المسيس".

 

واعتبر سامح متولي، موظف بشركة سياحة، أن إخلاء سبيل مبارك مرفوض، مضيفًا أنه كان يتمنى أن تزيد مدة حبسه بقضية القصور الرئاسية.

 

وأوضحت نبيلة فتحي، ربة منزل، أنه يجب عدم إخلاء سبيل مبارك على ما ارتكبه من فساد خلال فترة حكمه، واصفة عهده بأنه "مكنش فيه ضمير.. هياخد براءة على إيه؟ ولو أخد براءة، كفاية عليه دعوات الناس".

 

فيما اكتفى مصطفى محمود، مدرس، بالتعليق على الحكم بـ"قضاء شامخ"، كما سخر محمد زكريا، موظف بشركة اتصالات، قائلًا: "محدش يقدر يعترض على القضاء وكله بالأرواق".

 

إلا أن فتحي خليل، موظف حكومي، يرى أن القضاء المصري "نزيه جدًا"، ويحكم بالأوراق المقدمة إليه، مضيفًا أنه مع إخلاء سبيل مبارك وليس من حقه كمواطن الاعتراض عليه.

 

وقال عادل أبو زيد، طالب جامعي، إن من الضروري خروج مبارك من السجن، لأنه قدم الكثير من الخدمات للبلاد، إلا أنه طالب باستكمال محاكمة نجليه في القضايا المتهمين بها.

 

كما شدد صبري عيسي، موظف على المعاش، على ضرورة احترام أحكام القضاء، والتسليم لما يقضي به، لافتًا إلى أن مبارك لم يضر البلاد بشيء والشعب المصري لا يقدره.

 

وقضت محكمة النقض، اليوم الاثنين، بقبول الطعن المقدم من مبارك ونجليه علاء وجمال شكلًا، وفي الموضوع بنقض الحكم الصادر بسجنهم في قضية الاستيلاء على القصور الرئاسية، وقررت محكمة النقض إرسال ملف القضية إلى محكمة استئناف القاهرة لتحديد جلسة لإعادة محاكمتهم من جديد أمام دائرة جنايات مغايرة، الأمر الذي يقتضي بعدم وجود سبب قانوني لاستمرار حبسه.

 

 

إقرأ أيضا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان