رئيس التحرير: عادل صبري 06:45 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

الأمن يكشف قضية فساد كبرى في مشروع سكني للأوقاف بالإسكندرية

الأمن يكشف قضية فساد كبرى في مشروع سكني للأوقاف بالإسكندرية

أخبار مصر

إسكان الشباب - أرشيفية

الأمن يكشف قضية فساد كبرى في مشروع سكني للأوقاف بالإسكندرية

محمود فخرى 17 ديسمبر 2014 09:55

كشفت مديرية أمن الإسكندرية عن أكبر قضية فساد في مشروع إنشاء 8208 وحدات سكنية بإسكان الشباب، تابعة لوزارة الأوقاف ببرج العرب، حيث تم ضبط مهندس ومدير محطة الخرسانة أثناء قيامهما باستخدام مواد بناء "مغشوشة" في الأسقف والأعمدة واختلاس فروق القيمة والتي تقدر بـ400 ألف جنيه، مما يعرض تلك الإنشاءات لخطر الانهيار، ويكلف الوزارة مليوني جنيه لإعادة هدمها.


وأفاد بيان صادر عن مديرية أمن الإسكندرية، اليوم الأربعاء، أن ضباط مباحث الأموال العامة، تلقوا بلاغا من المدعو "صلاح ع أ ع" 53 سنة محام ومدير عام الشؤون القانونية بشركة مساهمة مصرية إحدى شركات الشركة القومية للتشييد والبناء وتابعة لهيئة الأوقاف المصرية، الكائنة بدائرة قسم شرطة قصر النيل بمحافظة القاهرة.

 

واتهم البلاغ كلا من "عادل ص ش ب" 60 سنة، مهندس تنفيذي ومسؤول معمل الخلط بالشركة، ومقيم دائرة قسم سيدى جابر، و"حسام الدين م أ" 58 سنة مدير محطة خلط خرسانة، مقيم دائرة قسم شرطة باب شرقي، بالتلاعب في المعايير القياسية للخرسانات المستخدمة في المشروع المزمع إنشاؤه بمدينة برج العرب لعدد 340 عمارة إسكان شباب لصالح هيئة الأوقاف المصرية بإجمالى عدد 8208 وحدات سكنية واستخدام عناصر إنشائية أقل من النسبة المطلوبة في الأسقف والأعمدة واختلاس فروق القيمة والتي تقدر بإجمالى مبلغ 400 ألف جنيه تقريبا مما يعرض تلك الإنشاءات لخطر الانهيار.

 

وتوصلت التحريات إلى صحة الواقعة و قيام المتحرى عنهما بالإضرار عمدا بالمال العام والاتفاق فيما بينهما على التلاعب في نسب خلط المواد الخرسانية المستخدمة في الأسقف والأعمدة بالمشروع، وذلك بأن يقوم الثانى باستخدام نسب أقل من المتفق عليها في التعاقد المبرم مع هيئة الأوقاف المصرية، والتي تتضمن سلامة العناصر الإنشائية المطلوبة ويقوم الأول بصفته مسؤولا عن معمل الخلط بإحضار عينات خرسانية أخرى مطابقة للمواصفات لاعتمادها، وإثبات أنها هي المستخدمة في المشروع على خلاف الحقيقة واختلاس فارق القيمة واقتسامه فيما بينهما.

 

تم تشكيل لجنة من كلية الهندسة جامعة الإسكندرية لفحص الخرسانات التي تم استخدامها وأثبتت صحة ما توصلت إليه التحريات وقامت بهدم وإزالة بعض الأسقف والأعمدة التي تم إنشاؤها بالخرسانات المخالفة والتي تقدر قيمتها بإجمالى مبلغ مليوني جنيه تقريبا.

 

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهم الأول، وبمواجهته أقر بارتكابه الواقعة، وتحرر المحضر أحوال قسم مكافحة جرائم الأموال العامة وجار عرض المتهم على النيابة العامة للتحقيق.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان