رئيس التحرير: عادل صبري 10:31 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

تقرير لجنة تقصي الحقائق يتجاهل أحداث رمسيس الأولى والثانية

تقرير لجنة تقصي الحقائق يتجاهل أحداث رمسيس الأولى والثانية

أخبار مصر

لجنة تقصي الحقائق

وضحايا عربة الترحيلات

تقرير لجنة تقصي الحقائق يتجاهل أحداث رمسيس الأولى والثانية

محمد البطاوي 26 نوفمبر 2014 12:07

خلا تقرير لجنة تقصي الحقائق من الإشارة إلى ما ورد في أحداث ميدان رمسيس الأولى 15 يوليو 2013 (أثناء اعتصام رابعة) أو الثانية (بعد الفض بيومين) 16 أغسطس 2014.

 

كما امتنعت اللجنة عن تحديد المسئول عن القتل في أحداث المنصة، موضحة أن المعلومات المتوفرة لدى اللجنة تفيد أن الاشتباكات بدأت بين مسلحي التجمع وأهالي منطقة امتداد رمسيس ثم وقع الاعتداء المسلح على رجال الشرطة فردوا بإطلاق النار حسب إفادات الشهود، غير أن هذه المعلومات لا تسمح بتحديد المسئول عن كافة الوفيات والإصابات نظراً لوجود ثلاثة أطراف (أفراد المسيرة من جانب وبعض أهالي مساكن امتداد رمسيس و منشأة ناصر من جانب آخر و الشرطة من جانب ثالث).

 

ولم يشر التقرير بأي حال إلى الأحداث التي وقعت في 15 يوليو 2013 بميدان رمسيس بعد وقوع مصادمات بين إحدى المسيرات المؤيدة لمرسي والتي خرجت من ميدان رابعة العدوية وحتى ميدان رمسيس، قبل أن تقع مصادمات بينهم وبين قوات الشرطة أدت إلى مقتل وإصابة العشرات وقضت محكمة جنايات شمال القاهرة في النهاية ببراءة جميع المتهمين من معارضي النظام الحالي في تلك القضية.

 

أما أحداث رمسيس الثانية أو أحداث مسجد الفتح (16 أغسطس 2013) فقد جرت في ميدان رمسيس وتحديدا بجوار وداخل مسجد الفتح، حيث بدأت بمظاهرات عقب صلاة الجمعة واستمرت حتى مساء ذلك اليوم، ووقع على إثرها عدد كبير من القتلى والمصابين. كما تم محاصرة مسجد الفتح والمعتصمين فيه حتى صبيحة اليوم التالي حيث أُلقي القبض عليهم.

ولم يتضمن كذلك التقرير أي ذكر عن حادث اختناق 37 معارضًا في عربة الترحيلات 19 أغسطس 2031.

 

اقرأ أيضا:

تقرير تقصي الحقائق.. 5 أهداف.. 5 سقطات

ننشر التقرير الكامل لتقصي حقائق 30 يونيو

الإخوان: تقرير تقصى الحقائق غير محايد ومظاهراتنا سلمية

تقصى الحقائق توصي بتعديل قانون التظاهر وتطوير الشرطة

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان