رئيس التحرير: عادل صبري 06:51 صباحاً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

طلاب جامعة القاهرة: "الحمامات أولى بالتبرع من صندوق تحيا مصر"

طلاب جامعة القاهرة: "الحمامات أولى بالتبرع من صندوق تحيا مصر"

شيرين خليفة 17 نوفمبر 2014 18:20

قد يبدو الأمر بديهيا أن يوفر صرح تعليمي كبير مثل جامعة القاهرة دورات مياه آدمية للطلاب، فلا تخفى على أحد الضرورة الإنسانية والصحية للحمامات عند طلاب يقضون نصف يومهم في الجامعة.. ولكن نظرة سريعة لأماكن قضاء الحاجة تبرز تناقضا واضحا بين الاهتمام الشديد والإهمال الشديد.. "مصر العربية" رصدت آراء الطلاب حول هذا الموضوع.


هند السيد قالت إن الإهمال أمر طبيعى، فمنذ أن وطئت أرض الجامعة ودورات المياه فى حالة يرثى لها، موضحة أن الجامعة لا تهتم بعمليات الصيانة وتغيير أطقم دورات المياه التى استهلكت، على حد قولها.


منال إسماعيل أضافت أنها عندما رأت دورات المياه فى هذه الحالة خشيت على نفسها من أن يصيبها المرض، قائلة: "إحنا مش بنستخدمه لأننا مش ناقصين أمراض".


دعاء رشاد أكدت أن إدارة الجامعة لا تهتم إلا بدورات مياه الكليات المتميزة، مثل كلية الاقتصاد والعلوم السياسية؛ لأنها تضم طلابا فئة معينة فى المجتمع، قائلة: "حمامات اقتصاد وعلوم سياسية هى اللى نضيفة عشان اللى هناك ولاد ناس تقيلة".


همت محمود أعربت عن غضبها للتمييز بين دورات مياه فى كلية عن غيرها، موضحة أنهم جميعا طلبة، كما أن حقوقهم واحدة، وأنه يجب أن ننسى سياسة المحسوبية وتمييز فئة عن غيرها.


وأوضحت همت أن غياب الرقابة على العمال فى الجامعة هو السبب فى تدهور حالة دورات المياه، مناشدة المسئولين حمايتهم من الأمراض، فحالة دورات المياه تستحق التبرع، قائلة: "الحمامات أولى من صندوق تحيا مصر".


وفى سياق متصل، أعلن الطلاب أن المسئولية الكاملة لا يمكن تحميلها للإدارة والمسئولين، ولكن النظافة هى مسئولية الطالب الشخصية، موضحة أن كل طالب يجب أن يتعامل خارج المنزل كما يتعامل فى بيته.

اقرأ أيضا:

بالفيديو: طلاب القاهرة يحيون ذكرى الطالب العالمي بالشماريخ

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان