رئيس التحرير: عادل صبري 04:27 صباحاً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

وزيرا الأوقاف والثقافة.. وحدهما الإرهاب وفرقتهما الخلافة

وزيرا الأوقاف والثقافة.. وحدهما الإرهاب وفرقتهما الخلافة

أخبار مصر

وزيري الثقافة والأوقاف

وزيرا الأوقاف والثقافة.. وحدهما الإرهاب وفرقتهما الخلافة

فادي الصاوي 17 نوفمبر 2014 15:49

رغم اتفاق الدكتور جابر عصفور وزير الثفاقة، مع وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة حول ضرورة وجود أرضية مشتركة بين المؤسستين الثقافية والدينية في مصر لمواجهة الإرهاب وتجديد الخطاب الديني، إلا إنهما اختلفا مع بعضهما في مسألة "الخلافة".

رأى وزير الثقافة - خلال كلمته التى ألقاها أمس أثناء توقيع الوازتين أول مذكر تفاهم في تاريخهما - أن الخلافة لا أساس لها من التاريخ، وقال: "إننا نؤمن بمصر ولا نؤمن بإقامة خلافة مزعومة لا أساس لها من التاريخ أو حتى من قيم العقل والعدل، نحن نؤمن بدولة مدنية ديمقراطية بشعارات ثورة 1919 التي تنص على أن الدين لله والوطن للجميع".

وشدد عصفور على ضرورة تضافر الجهود المشتركة بين الثقافة والأوقاف والأزهر، لمعاونة الجيش والشرطة في محاربة الإرهاب، وذلك بابتداع وسائل فكرية وثقافية، مضيفا: "ينبغي ألا نقل شجاعة عن جيشنا وشرطتنا، لكن سلاحنا هو الفكر والكلمة والعقل الذي ميزنا الله به عن الحيوانات وجعله فينا أساسا للثواب والعقاب".

حديث عصفور عن الخلافة الإسلامية لم يعجب وزير الأوقاف، ما دفع الأخير للرد قائلا: "يجب التفرقة بين الخلافة التاريخية فى عهد صحابة الرسول –صل الله علية وسلم – وبين الخلافة المزعومة اليوم، فالأولى بها نماذج في العدل والحرية، والعيب ليس فى الإسلام وإنما في تصرفات المنتسبين إليه".

وتابع وزير الأوقاف موضحا الفرق بين النوعين: "دعوات الخلافة الآن في جملتها متاجرة بالدين ودعوة لمكاسب شخصية أو حزببية، وكل من يعمل في هذه الجماعات من أمثال أبو بكر البغدادي زعيم داعش، هم مأجورون وموظفون لتفتيت كيان الأمة يعملون لصالح جهات مشبوهة".

واختتم جمعة كلمته بالتأكيد على ثقة المصريين في قدارات القوات المسلحة والأزهر الشريف والمثقفين على مواجهة الإرهاب.

اقرأ أيضًا :

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان