رئيس التحرير: عادل صبري 02:39 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

رئيس جامعة الأزهر: الطالب المشاغب يروح يأجر أوضة بره بـ3000 جنيه

رئيس جامعة الأزهر: الطالب المشاغب يروح يأجر أوضة بره بـ3000 جنيه

أخبار مصر

الدكتور عبدالحى عزب

في حوار مع مصر العربية..

رئيس جامعة الأزهر: الطالب المشاغب يروح يأجر أوضة بره بـ3000 جنيه

أسماء أبوبكر 15 نوفمبر 2014 16:06

أكد الدكتور عبد الحى عزب، رئيس جامعة الأزهر، إن سبب تأخر فتح المدينة الجامعية بالقاهرة حتى اﻵن أمام الطلاب هو عدم اانتهاء من أعمال الصيانة الخاصة بالمبانى.

 

وقال فى حوار مع "مصر العربية"، إن الجامعة لديها قائمة من العقوبات الرادعة لكل من تسول له نفسه التورط فى أعمال العنف، أو التظاهر، مهددا بغلق المدن الجامعية للأبد حال وقوع أى أعمال تخريب.

 

وأضاف إن الطلاب الصادرة بحقهم قرارات إيقاف عن الدراسة منذ بداية العام الجديد بلغ 120 طالبا حتى الإنتهاء من التحقيقات فى تورطهم بارتكاب أعمال عنف وتظاهر، فيما فصلت 27 طالبا أدانتهم التحقيقات، بجانب حفظ التحقيق مع 32 آخرين.

 

وتحدث رئيس جامعة الأزهر عن تعيين العمداء بالكليات بدلا من انتخابهم، وتجميد أنشطة اتحاد الطلاب والأسر الطلابية، قائلا إن الانتخابات كوسيلة لتحقيق الأهداف أثبتت فشلها فى اختيار العناصر الأبرز، وأن تعيين العمداء فترة ستمضى.

 

وأقر عزب، خلال حواره، بأن طلاب جماعة الإخوان لم يتم القضاء عليهم داخل الجامعة، داعيا الجميع إلى التكاتف لإسقاط "الجماعة ومشروعها فى الجامعات".

 

وفيما يلي نص الحوار:


لماذا لم يتم فتح المدينة الجامعية أمام طلاب الأزهر حتى الآن؟

 

هناك أقوال كثيرة وتساؤلات تتردد لماذا لما تفتح المدينة إلى اليوم؟.. وهل رئيس الجامعة لدية نية لافتتاح المدينة؟.. وإذا كان هناك نيه لفتحها فمتى ستفتح؟.. لكن غاب عن الجميع أن من سكنوا المدينة الجامعية العام الماضى هم من خربوها.

لكن بشكل عام، ما يمنعنا من فتح المدينة الجامعية فى الوقت الحالى هو عدم الانتهاء من أعمال الصيانة فقط وليس خشية من الطلاب، وفى حال حدوث أى أعمال عنف من قبل الطلاب مرة أحرى، سأغلق المدن الجامعية إلى الأبد، ولدى صلاحيات لذلك.

والنية موجودة لفتح المدن بعد انتهاء الصيانة، بدليل أننا افتتحنا المدن الجامعية على مستوى المحافظات الأخرى، ولا يوجد لدينا موانع لفتح المدينة بالقاهرة، لأننا قادرون على تطبيق القانون بحق المخالفين، ومن يتورط فى العنف سيواجه عقوبات رادعة، أبرزها المنع من دخول الجامعة، وأقول لكل من تسول له نفسه مخالفة اللوائح والقوانين: "روح يا حبيبى أجر أوضة بـ 3 ألاف جنيه بعيد عننا".

 

لماذا تأخرتم فى فتح المدينة بالقاهرة دون غيرها رغم أنكم تمتلكون وسائل ردع العنف؟

 

كما ذكرت فى البداية.. الشركات المختصة بصيانة مبانى المدينة الجامعية لم تنتهى من أعمالها.. وأن جامعة الأزهر ستحاسب تلك الشركات على إهمالها عن طريق التقاضي، كن أعمال الصيانة هذه فى الأساس سببها شغب طلاب الإخوان، وعليه، فليعلم الطلاب أن من تسبب فى أذيتهم وعدم فتح المدينة الجامعية حتى الأن هم طلاب الإخوان.

 

منذ بداية العام الدراسى الجديد صدر العديد من قرارات الفصل بحق الطلاب.. كم عددهم؟

 

بلغ عدد الطلاب الصادرة بحقهم قرارات بالإيقاف منذ بداية العام الدراسى 120 طالبا، منهم 27 طالبا تم فصلهم نهائياً لثبوت تورطهم فى العنف، وهناك 32 طالبا حفظت الجامعة التحقيقات معهم.

 

وأؤكد أنه لابد من التفريق بين الطالب الذى يتم إيقافه مؤقتا وبين الطلاب المفصلوين نهائياً.. الجامعة تجرى تحقيقات مع أى طالب يتورط فى العنف أو الشغب والمشاركة فى التظاهرات، وبالتالى يصدر قرار بوقفه عن الدراسة لحين الانتهاء من التحقيق واتخاذ قرار بشأنه.

 

لماذا تصدرون قرارات فصل مؤقت للطلاب قبل الانتهاء من التحقيقات.. فمن المعروف أن المتهم برىء حتى تثبت إدانته؟

 

لدينا حسن نية فى التعامل مع الطلاب من خلال القانون، لكن إيقافهم عن الدراسة يأتى حتى يشعروا بجدية الأمر، وبعد الانتهاء من التحقيق، إما أن تُحفظ حال عدم إدانتهم، وفى حالة الإدانة توقع عليهم العقوبات المناسبة.

 

هذا عن الطلاب وماذا عن أعضاء هيئة التدريس؟

 

لم يتم فصل أى من أعضاء هيئة التدريس، لكن تم إيقاف بعضهم عن العمل، وإجمالى من صدر بحقهم قرارات ثلاثة أساتذة لأسباب مختلفة، فمنهم من سافر دون الحصول على إذن مسبق، ومنهم من ثبت تورطه فى التحريض على أعمال العنف.

 

البعض قال إن هناك موقفا من إدارة الجامعة ضد أعضاء هيئة التدريس بأقسام اللغات الأجنبية بسبب مطالبهم بتخصيص كُلية مستقلة لهم.

 

هذه المطالب أطلقها بعض الذين خلطوا أهداف الثورة بالمطالب الشخصية، وإذا استجبت لذلك وانجرفت وراء الأهواء سيكون لدى أكثر من 500 كلية بالجامعة، والذين يطالبون بهذا ليس لديهم رؤية ودراسة، فنحن لا تمتلك من الأساس أماكن لإقامة تلك الُكليات.


هل تم تجميد الأنشطة الطلابية بالجامعة؟

 

مفيش حاجة اسمها أنشطة موقوفة.. الأنشطة شغالة، لكن اتحادات طلابية بآلية الإخوان "مينفعش".. الجامعات المصرية كلها الآن تستعيد قوتها بعد فترة من التيبس أصابت مصر خلال حكم الإخوان.. والأسر انطلقت بأنشطتها الطلابية فى العام الجديد.

 

أنت تتهم الاتحادات الطلابية بتنفيذ آلية إخوانية.. كيف ذلك؟

 

الاتحادات الطلابية المعنية بمتابعة الأنشطة موجودة.. لكن اتحاد طلبة يأتى لإثارة الفوضى والاضطرابات.. ويرعى أعمال العنف كما كان من قبل "غير مقبول".. فقد رأيتم من قبل ماذا فعل رئيس اتحاد الطلبة وهو إخونى الهوية والإدارة والهدف.


الاتحاد الطلابى هدفه تفعيل الأنشطة الطلابية ورعاية الطلبة، أما أن يأتى الاتحاد رقيباً على الأستاذ ورئيس الجامعة فهذا يؤدى إلى التفتت، لأن دور الطالب الأساسى هو التعليم فقط، والطالب المفلس فقط هو من يشغله الاتحاد، أنا شخصياً كنت طالب وكنت أتهرب من مثل هذه المناصب وقتها.

 

ألا يوجد بديل للإخوان فى الاتحادات الطلابية؟

 

لا لم أقصد هذا على الإطلاق ولكن أقصد أن الإخوان قلبوا الاتحادات الطلابية والانتخابات إلى فوضى عارمة.. وستجرى الانتخابات الطلابية فى وقتها.

 

وما رؤيتك فى إلغاء الانتخابات وعودة أسلوب التعيين لاختيار عمداء الكليات بالجامعة؟

 

هذه مجرد فترة سوف تمضى، والانتخابات والتعيين ما هما إلا تجارب، والمبدأ الأساسى فى الإسلام هو الشورى، والديمقراطية هى الآلية لتفعيل الرأى والفكر، وما الانتخابات إلا مجرد وسيلة للوصول إلى الهدف، وقد جرت الانتخابات من قبل وثبت فشلها لأنها لم تبرز الأفضل.

 

ما هو تعليقك على الوضع العام فى مصر؟

 

مصر الأن قوية بجيشها ورئيسها وستظل واقفة شامخة، لن يحدث بها مثل ما حدث فى سوريا وليبيا، والأشخاص الذين يخربون لا يصلحون أن يكونوا ضمن نسيج المجتمع، وندعو الله أن نتخلص من كل من يريد هدم الدولة.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان