رئيس التحرير: عادل صبري 03:47 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الدعوة السلفية: الدولة لم تنقلب على الإسلام كما تدّعي "الجبهة"

الدعوة السلفية: الدولة لم تنقلب على الإسلام كما تدّعي الجبهة

أخبار مصر

ياسر برهامي - نائب رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفية

حذرت من الكيانات المتحالفة مع الإخوان

الدعوة السلفية: الدولة لم تنقلب على الإسلام كما تدّعي "الجبهة"

أشرف عبدالحميد 15 نوفمبر 2014 13:23

استنكرت الدعوة السلفية بكفر الشيخ البيان المنسوب للجبهة السلفية والتي دعت فيه من وصفتهم بالشباب الإسلامي للخروج في ثورة ضد النظام في 28 نوفمبر الجاري، مؤكدة أن الدولة لم تنقلب على الإسلام كما تدّعي الجبهة.

 

وقالت الدعوة في بيان وزّعته بالمحافظة، اليوم السبت، تحت عنوان "لا للعنف لا للتخريب": "إن الدعوة لثورة من أجل الشريعة لا أساس لها "فالدستور المصري ينص على أن مرجعية الدولة هي الإسلام وقد نصت كل الدساتير على ذلك، فلا وجود لانقلاب على الاسلام من الدولة كما تدعي الجبهة السلفية".

 

وأكد البيان على مساندة الدولة لتسترد عافيتها ولتبقى رائدة في قلب العالم الإسلامي، وتوجيه النصح للحكومة متى ارتكبت خطأ شرعيًا.

 

وذكر البيان أن موقف الدعوة ثابت من رفض العنف والصدام والتكفير، واستنكر دفع بعض مكونات تحالف دعم الشرعية للثورة في 28 نوفمبر المقبل، مؤكدًا أن كل تلك الكيانات كيانات "وهمية" وليس لديها قاعدة شعبيه تستند عليها.

 

وتابع: "الدعوة السلفية ترحب بأي صوت عاقل داخل الإخوان وتستنكر محاولات خداع الشباب السلفي من جهة وجمهور الشعب من جهة أخرى بتصدير الدعوة إلى صدام مع كيانات توصف بأنها سلفية، حتى وإن كانت وهمية".

 

وحذرت الدعوة السلفية مما سمته الانجراف إلى الكيانات المنتسبة للسلفية والمتحالفة سياسيا مع الإخوان، مشيرة إلى أن تلك الكيانات حاولت التوحد  لتأسيس حزب سياسي، لكنها فشلت لانعدام شعبيتها في الشارع. على حد تعبير البيان.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان