رئيس التحرير: عادل صبري 11:27 صباحاً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

غش البنزين.. أزمة ضمير تهدد 6 ملايين سيارة

بالفيديو..

غش البنزين.. أزمة ضمير تهدد 6 ملايين سيارة

شيرين خليفة - منارعاطف 24 أكتوبر 2014 17:52
غياب الضمير شعار يرفعه بعض التجار الذين غابت ضمائرهم، ممن لا يردعهم دين أو قانون، ليستمر معه مسلسل الغش التجاري الذي أصبح شبحًا يخيف الناس، وأداة حادة تقتل من يقترب منها، وسيفا على رقاب المستهلكين.
 
 
الغشاشون لا يبالون إلا بما يملأ جيوبهم، ورغم التعليمات الصارمة والعقوبات التي تصدرها الجهات القضائية ضدهم، فإن هناك من يعتبر نفسه فوق القانون.
 
 
وأحدث أنواع الغش الذي يهدد حياة المواطنين البنزين الذي ظهر للعلن بقوة مؤخرا ليدق ناقوس الخطر، فبعض محطات الوقود تغش البنزين، سواء بإضافة الماء أو الكيروسين، أو غيرهما مما يحقق لهم أعلى ربح، ويهدد حوالي 6 ملايين سيارة. 
 
 
وفي ظل ضعف الرقابة على محطات البنزين، تتعرض سيارات المواطنين وحياتهم للخطر، لأن البنزين المغشوش يسبب عطلا للسيارات وقد يتسبب في حوادث جراء الأعطال التي تصيب السيارة.
 
 
تلك المشكلة أعرب الكثير من المواطنين عن معاناتهم معها في ظل الأعطال الكثيرة التي تصيب سياراتهم وتكلفهم الكثير من الأموال لإصلاحها فضلا على الحوادث التي تقع بسببها.
 
 
محمد عبدالعال، سائق، يقول لـ"مصر العربية": "نتعرض كثيرًا للغش في البنزين فنجده مقترنًا بغيره من المواد الأخرى، وهذا ما يؤثر على السيارة وندفع الكثير من المال لتصليحها، وفي حالة عدم توافر البنزين يرفع أصحاب المحطات السعر إلى الضعف، ومع ذلك نضطر إلى الدفع ونجده ماء".
 
 
والتقط محمد علي، مواطن، طرف الحديث قائلا: إنّ الغش في البنزين انتشر بطريقة غير عادية، وبسببه تعرضت سيارتي للكثير من المشاكل، وهو ما يجبرني على إنفاق الكثير من الأموال لإصلاحها.
 
 
وأوضح أنّ هذا الفعل يتم عندما يشح البنزين مما يضطرهم إلى اللجوء لتجار السوق السوداء، الذين يخلطون البنزين بالماء لزيادة الكمية، ومعها يزيد الربح، مطالبًا بمحاربة السوق السوداء للقضاء على الاستغلال.
 
 
وأشار هشام إبراهيم إلى أنّ الغش في البنزين يعود لانعدام ضمير التجار، مبينًا أن الشركات المشهورة بذلك جميعها من القطاع العام مثل "التعاون" و"مصر للبترول".
 
 
وأبدى وائل هلال أسفه لإهدار المال والوقت بسبب المشاكل التي تتعرض لها سياراتهم، مطالبا الحكومة بالرقابة.
 
 
وفي أحدث إحصائية للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أعلن أن عدد السيارات المرخصة بلغ 6.86 مليون سيارة، منها 2.83 مليون بنسبة 41.3% بالمحافظات الحضرية.
 
 
و2.5 مليون سيارة بنسبة 29.9% بمحافظات الوجه البحري، و1.81 مليون سيارة بنسبة 26.4% بمحافظات الوجه القبلي، و161.16 ألف سيارة بنسبة 2.4% بمحافظات الحدود من إجمالي المركبات.

 

شاهد الفيديو:



اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان