رئيس التحرير: عادل صبري 10:42 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

مرضى الكبد بالغربية للحكومة: ارحمونا من ذل المرض.. ومختص: سوفالدي لا يشفي 100%

مرضى الكبد بالغربية للحكومة: ارحمونا من ذل المرض.. ومختص: سوفالدي لا يشفي 100%

أخبار مصر

مرضى الكبد

مرضى الكبد بالغربية للحكومة: ارحمونا من ذل المرض.. ومختص: سوفالدي لا يشفي 100%

هبة الله أسامة 23 أكتوبر 2014 10:34

تشهد كل من مستشفى حميات طنطا ومركز الكبد بالمحلة منذ صباح اليوم استمرار توافد عشرات المواطنين من مرضى فيروس سي وذلك لتسجيل بياناتهم وتوقيع الكشف الطبي عليهم من أجل الحصول على عقار "سوفالدى".

 

وقال الدكتور على الكيلانى مدير مستشفى حميات طنطا  لـ"مصر العربية”: إن المواطنين يتوافدون على المستشفى بشكل يومى لتقديم أوراقهم وتسجيل بياناتهم وتقييمهم الطبى لمعرفة مدى استحقاقهم وأولويتهم لتلقى عقار السوفالدى، مشيرا إلى أن المستشفى تستقبل يوميا 400 حاله وأن العقار سيكون متوفرا بمحافظة الغربية في الأول من نوفمبر القادم.

 

وأوضح أن الكشف الطبى يبدأ يوميا في تمام الساعة الثانية عشر ظهراً حتى السادسة مساءً، وسوف يتم توقيع الكشف الطبي على المرضى الذين قاموا بتسجيل بياناتهم بالموقع الإلكتروني وأنه من المنتظر أن يتم توقيع الكشف الطبي على نحو 2500 مريض تم تسجيلهم في مركز الكبد بالحميات، غير ما تم تسجيلهم في المحلة.

 

من جانبها، اشتكت هدى السيد من سوء التوزيع الإلكتروني حيث أنها من سكان مركز بسيون وكان من المفترض أن يتم توزيعها على مراكز توزيع العقار بمدينة طنطا لكنها فوجئت بإرسال أوراقها لمركز كبد المحلة وهو ما تجد معه صعوبة فى السفر والانتقال فى ظل ظروف مرضها وآلامها، مناشدة الدولة أن تسرع فى صرف السوفالدى حتى تتوقف آلامهم.

 

ويقول إبراهيم مرشدى -مريض: "أنا من مركز قطور جيت النهاردة طنطا عشان المريض مننا بيتعلق فى قشاية، والسوفالدى النسبة لى القشاية اللى بتعلق بيها عشان أخف وأنا هنا من صلاة الفجر ونفسي الحكومة تسرع فى توصيل العلاج لينا ويحسوا بآلامنا وأوجاعنا ويرحمونا من ذل المرض".

 

ويقول رضا السيد: إنه يحمل هذا المرض اللعين منذ 20 عاما، وإنه فى البداية لم يكن مصدقا أن هناك علاجا قد يقضى على أوجاعه التى تستمر ليل نهار ولكن بعد ما سمعه من وسائل الإعلام عن السوفالدي بدأ بصيص من الأمل يدخل إلى قلبه، فحضر للحصول على العقار لعله يساهم في علاجه.

 

وتمنى أن يحصل على العقار فى أقرب فرصة ممكنة حتى يرحم من معاناته من هذا المرض الذى حول حياته لآلام وتعب وجحيم، رافعا يديه إلى السماء قائلا: "يارب اشفينى وارحمنى من ذل المرض"، موجها الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي الذى يطالب دائما بضرورة توفير الرعاية الطبية الكاملة للمرضى.

 

من جانبه، أكد الدكتور محمد محسن، أستاذ الكبد، أن عقار سوفالدى لا يشفي من المرض بنسبة 100% خصوصا في مراحله المتأخرة مثل حالات التليف الكبدي المتدهورة والتي تستلزم ضرورة زراعة كبد جديد، لافتا إلى أن بعض المصريين المصابين بمرض فيروس سى يعتقدون أن العقار قادر على الشفاء الكامل من مرض الكبد وهذا خطأ لأن العقار له قيمة طبية في كيفية معالجة الفيروس أو القضاء عليه وليس معالجة كبد المواطن نفسه.

 

وأوضح "أستاذ الكبد" أن حالات التليف الكبدي المتأخرة يكون دور العقار معها مرتبط بالتقليل من مضاعفات الفيروس وتهدئة الخلايا التي تزيد من نشاط الفيروس، أما فيما يخص الحالات المبكرة مثل f1 وf2 فهناك مشاورات داخل مراكز الأبحاث بمصر لتأجيل تقديم العلاج لها، على أن يتم التعامل فقط بالعقار مع الحالات التي تعاني من تدهور وتأخر مثل f3 وf4.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان