رئيس التحرير: عادل صبري 03:02 صباحاً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

مساكن الحرية ببورسعيد.. أبنية تغرق في مياه الصرف

مساكن الحرية ببورسعيد.. أبنية تغرق في مياه الصرف

أخبار مصر

مياه الصرف الصحى تهدد مساكن الحرية الجديدة ببورسعيد ..

بالصور..

مساكن الحرية ببورسعيد.. أبنية تغرق في مياه الصرف

بورسعيد - زياد المصرى 21 أكتوبر 2014 18:04

تهدد مياه الصرف الصحي التي تغرق فيها منطقة الحرية الجديدة ببورسعيد، مساكن المنطقة التى لم يمر على بنائها عام واحد، مشاهد رصدتها "مصر العربية" تبين حجم الكارثة المتوقعة من تجاهل تراكم مياه الصرف الصحى.

 

يقول محمد على، مدرس، من سكان المنطقة، إن كارثة تراكم مياه الصرف الصحى تتفاقم يومًا بعد يوم، من ناحيتين، أولهما الخطورة على الصحة العامة وانتشار الحشرات والزواحف بالمنطقة، بالإضافة إلى تعرض أطفال المنطقة لأمراض صدرية مزمنة من شدة الروائح الكريهة، وثانيهما الخطورة المتوقعة على أساسات العمارات، حيث تتسرب هذه المياه إلى أسفل العمارات، وخاصة أن الشوارع بالمنطقة لم يتم رصفها بعد، ما يتسبب فى تقليل مدة العمر الافتراضى للوحدات السكنية الحكومية.

 

ويضيف زكريا الفقى، بالمعاش، أن اختلاط مياه الصرف الصحى مع القمامة، التى يتم تجاهل تراكمها من الحى المسئول عنها، تؤدى إلى انبعاث روائح شديدة النفاذ فى الصدور، وتتسبب بآلام لمرضى الجهاز التنفسى، مبينًا: "أرسلنا شكاوى عديدة للحى المسئول، ولكن لا حياة لمن تنادى".

 

نبوية عبد الكريم، ربة منزل، تؤكد: "إحنا ناس غلابة، ومحدش هيسأل عننا دلوقتى إلا لما تحصل كارثة فى المنطقة".

 

من جانبه، قال محمد كمال رئيس حى المناخ التابعة له منطقة الحرية السكنية الجديدة، إن المحافظة بصدد وضع مخطط مالى قريبًا لتمهيد شوارع المناطق السكنية الجديدة، ولكن التأخير يرجع إلى أن المنطقة لم يتم استكمال المشروعات السكنية بها.

 

وأضاف أنه لابد من التنسيق قبل تمهيد الشوارع مع الجهات الأخرى، مثل شركة الغاز بسبب الشبكة الجديدة التى ستمدها للمنطقة، مؤكدًا أن موظفى البيئة يمرون لتنظيف القمامة وحملها على سيارات الحى مرتين يوميًا، على قدر الإمكانات فى الأدوات وفى العنصر البشرى.

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان