رئيس التحرير: عادل صبري 09:32 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

نقيب الأسنان السابق: ندفع فاتورة تصدينا للوطني المنحل

نقيب الأسنان السابق: ندفع فاتورة تصدينا للوطني المنحل

أخبار مصر

المسيتشار مصطفي حسن عبدالله

في قضية تعذيب محام بالتحرير..

نقيب الأسنان السابق: ندفع فاتورة تصدينا للوطني المنحل

وفاء المنوفى 30 سبتمبر 2014 17:28

سمحت هيئة محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار مصطفى حسن عبد الله، للمتهمين عقب انتهاء الدفاع من مرافعته، في القضية المعروفة إعلامياً بـ"تعذيب محام وهتك عرضه بالتحرير"، بالتحدث إلى المحكمة لمدة 5 دقائق لكل متهم.

وقال المتهم الأول حازم فاروق، نقيب أطباء الأسنان السابق، الذي استهل كلمته لهيئة المحكمة بالتأكيد أن انتخابه نقيباً لـ"أطباء الأسنان"، جاء بعد انتشار وذيوع الفيديو الشهير الخاص بالواقعة محل القضية الماثلة، والتي وصفها بالقضية ذات "المظهر السيئ".

وأوضح فاروق، أن المجني عليه في القضية المحامي أسامة كمال يُعاني من "أمراض نفسية"، وأنه كان منتمياً لـ"الحزب الوطني" المنحل، وأنه قدم لميدان التحرير بعد أن ثارت حميته للانتقام من الثوار بالميدان عابراً إليه من مدخله من "عبد المنعم رياض"، وهو المدخل الذي عبر من خلاله راكبو البغال والجمال في "موقعة الجمل" الشهيرة.

وتساءل فاروق: "هل شخص يحمل كارنيه نقابة المحامين – قاصداً المجني عليه – من المعقول أن ينتظر ما يقارب العام ونصف للإبلاغ عن واقعة التعذيب التي تعرض لها.. فما السبب الذي منع المجني عليه من الإبلاغ عن الواقعة عندما تسلمه أفراد الشرطة العسكرية بعد خروجه من مقر شركة سفير"؟

واختتم فاروق كلمته المقتضبة أمام هيئة المحكمة بالتأكيد أنهم مستعدون لدفع "فاتورة 25 يناير"، على حد قوله، وأنهم مؤمنون بأنهم مقدمون كمتهمين في هذه القضية لمواقفهم والتي ذكر منها وقفتهم مع المستشارين بسطويسي ومكي أثناء أزمتهما.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان