رئيس التحرير: عادل صبري 03:22 صباحاً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الصيادلة تستغيث: أدوية باﻷسواق منتهية الصلاحية

الصيادلة تستغيث: أدوية باﻷسواق منتهية الصلاحية

أخبار مصر

مافيا الدواء

نص بلاغ الصيادلة للنائب العام..

الصيادلة تستغيث: أدوية باﻷسواق منتهية الصلاحية

بسمة الجزار 15 سبتمبر 2014 18:48

حصلت "مصر العربية"، على نسخة من البلاغ المقرر تقديمه من النقابة العامة للصيادلة، للنائب العام غدًا الثلاثاء، ضد كل من: الإدارة المركزية للشئون الصيدلية، وغرفة صناعة الدواء، ورابطة الموزعين المستوردين، ونقابة الشركات المصنعة لدى الغير، نظرًا للخطورة الشديدة والآثار الرهيبة على الأمن الدوائي القومي، وعلى الصحة العامة لكل المرضى المصريين، بسبب ظهور وانتشار "مافيا كبرى، لإعادة تدوير الأدوية منتهية الصلاحية، وطرحها مرة أخرى في الأسواق".

 

وحمل البلاغ توقيع عدد من أعضاء النقابة، وهم: الدكتور محمد سعودي، وكيل نقابة الصيادلة، والدكتور أحمد عبيد عضو النقابة، والدكتور أحمد فاروق عضو النقابة، والدكتورة مروة خليل عضو النقابة، والدكتور حسام حريرة عضو النقابة، والدكتور أشرف مكاوي، عضو النقابة، والدكتور هيثم عبد العزيز رئيس لجنة الصيادلة الحكوميين وعضو النقابة.

 

وأوضح البلاغ، أن مافيا إعادة تدوير الدواء تأتي كنتيجة مصاحبة لتعنت شركات الدواء، وغرفة صناعة الأدوية، في تنفيذ القرارات الوزارية رقم 104 لسنة 2003، والمنشور الدوري رقم 19 لعام 2011، والذين يقضيان بضرورة سحب هذه الأدوية منتهية الصلاحية من الصيدليات، وإعدامها بمحاضر إعدام رسمية تحت إشراف الإدارة المركزية للشئون الصيدلية.

 

وأشار مقدمو البلاغ إلى أن ذلك أدى إلى تراكم هذه الأدوية منتهية الصلاحية في الصيدليات، وظهور مافيا لإعادة تدويرها وطرحها في الأسواق، أدت إلى سقوط كثير من الضحايا، بين الموت أو تصارع الموت، نتيجة تناول هذه الأدوية، وتهديد الأمن الدوائي القومي، وتشكيك المواطنين في منظومة الدواء، وانهيار سمعة الدواء المصري محليًا وإقليميًا، بسبب تفاقم المشكلة، وكثرة القضايا المتعلقة بتداول هذه الأدوية منتهية الصلاحية.

 

وذكر البلاغ أن الاقتصاد المصري تحمل الكثير من الأعباء، نتيجة انهيار سمعة الدواء، بالإضافة إلى قلة صادرات هذه الصناعة العظيمة التي تتعدى 26 مليار جنيه سنويًا، وتشجيع ظاهرة غش الدواء حتى وصل الأمر لإنشاء شركة وهمية باسم Rubbish farma "زبالة فارما"، من قبل صحفية الشروق عزة المغازي.

 

وأضاف البلاغ: لا يمكننا أبدًا أن نطالع كل يوم عناوين الصحف المصرية، يتصدرها عناوين كارثية من أمثال: مرضى الباطنة التخصصي فئران تجارب للألبومين المغشوش، و14 حالة بين الموت والحياة لتناولهم ألبومين مغشوش بالمنصورة، وتسمم 9 أطفال بالأقصر نتيجة تناولهم أدوية طبية منتهية الصلاحية، وضبط 10 ملايين علبة دواء منتهية الصلاحية بمنطقة السلام بالقاهرة لدى صاحب إحدى شركات المستلزمات، وضبط 60 ألف قرص وعبوة أدوية منتهية الصلاحية داخل إحدى مخازن الدقهلية، وضبط أكثر من 30 ألف عبوة أدوية منتهية الصلاحية في سوهاج، وضبط 1900 عبوة أخرى بالغربية.

 

وطالب مقدمو البلاغ، النائب العام، باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، نحو تحقيق هذا البلاغ وتنفيذ القرارات الوزارية الخاصة بارتجاع الأدوية منتهية الصلاحية، ومحاسبة المتسببين في الجرائم موضوع الشكوى.

 

وشدد البلاغ على ضرورة ضبط كل الأدوية منتهية الصلاحية، لدى هذه الشركات والمخازن، والتحفظ عليها إلى حين انتهاء التحقيقات، بعد إرسال عينات منها إلى المعامل المركزية بوزارة الصحة، لإعداد تقرير معملي عن هذه الأدوية، والتحقيق في واقعات إعادة تدوير هذه الأدوية حفاظًا على حياة المرضى المصريين وكذلك سمعة الدواء المصري للحفاظ على اقتصاديات الدواء، قائلين: مستعدون للمثول أمام أي جهة تحقيق للإدلاء بأقوالنا وتقديم المستندات اللازمة التي تدعم ما ورد بالشكوى متى طلبت جهات التحقيق ذلك.

وشمل البلاغ 5 مستندات من قرارات وزارية (قرار رقم 104 - بيان توضيحي للمنشور رقم 19 لسنة 2011 – 2 خطاب من الإدارة المركزية إلى نقابة الصيادلة – خطاب من شركة استرازنكا للأدوية للنقابة)، وكذلك 20 صورة لوقائع تداول الأدوية منتهية الصلاحية التي ضبطتها النيابة العامة.

 

ومن المقرر أن تعقد النقابة العامة للصيادلة غدًا مؤتمرًا صحفيًا للإعلان عن تفاصيل البلاغ المقدم للنائب العام ضد مافيا إعادة تدوير الدواء بدار الحكمة.

 

 

 اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان