رئيس التحرير: عادل صبري 03:43 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

بالفيديو..الشارع عن طلب القضاة الحراسة: لو كان بيحكم بالعدل مكنش خاف

بالفيديو..الشارع عن طلب القضاة الحراسة: لو كان بيحكم بالعدل مكنش خاف

أخبار مصر

صورة أرشيفية لجمعية عمومية لنادى القضاة

وأخرون: ضروري لتأمين حياتهم..

بالفيديو..الشارع عن طلب القضاة الحراسة: لو كان بيحكم بالعدل مكنش خاف

أسماء أبوبكر 12 سبتمبر 2014 20:45

أثار المطلب الذى أعلنته الجمعية العمومية لنادى القضاة، فى جمعيتها الطارئة، الجمعة، بفرض حراسة دائمة لكل قاض، خاصة الذين ينظرون قضايا الإرهاب، حالة من الجدل بين المواطنين فى الشارع، ففيما اعتبر البعض أن هذا المطلب يمثل تفضيل فئة على فئة أخرى، رأى البعض الآخر أن الحراسة مطلوبة.


وطالب المستشار أحمد الزند، رئيس نادى القضاة، فى اجتماع طارئ للجمعية العمومية الطارئة، بتخصيص الحراسة الدائمة للقضاة، لاسيما القضاة الذين يحاكمون المتهمين فى قضايا الإرهاب والقضايا الجنائية، وقال: "إننا لا نريد أن نحمل وزارة الداخلية ما لا تطيق، فقد قدم رجال الشرطة مع قواتنا المسلحة الباسلة العديد من الشهداء، مضيفا أن "أمر حراسة المحاكم تتقاسم فيه وزارات الداخلية، والدفاع، والعدل، المسئولية والتنفيذ، وأنه لابد من أن تتكاتف تلك الوزارات نحو تحقيق هذا الهدف".


ورأى مصطفى حسين أن اﻷمر يتعلق ببعد القضاة عن مهمتهم اﻷساسية، وهى الحكم بين الناس بالعدل، مما تسبب فى تللك الهواجس والمخاوف لديهم، فطلبوا على أثرها حراسة خاصة، مضيفا: "ما هو القاضى لو كان بيحكم بالعدل مكنش خاف وطالب بحراسة خاصة له.. لكن الأمر كله أصبح مسيس والعدالة غابت فطبيعى اللجوء للاحتماء بالحراسة".


واتقق معه فى الرأى على حسن، قائلا: "طب يحموا البلد اﻷول وبعدين يطالبوا بحماية القضاء".


فيما عبر طه عن رفضه القرار قائلا: "من المفترض أن القاضى يكون شخصية محبوبة للشعب، لأن الشعب يلجأ إليه كنصير أو عون له.. فطلب مثل هذا بتخصيص حراسة له يخلق نوعا من الفجوة بينه وبين شعبه الذى من المفترض أنه يحكم بينهم".


وقال محمود شعبان إن هذا المطلب لو تم تنفيذه "يبقى من حق كل فئة تطلب حماية خاصة لها، حماية للشرطة، وحماية للجنود، وهكذا، باﻹضافة إلى التكاليف التى تتحملها الدولة، وتخصيص ميزانية خاصة بهذه الحراسة، والبلد مش مستحملة كل المصاريف دى".


بينما يرى إبراهيم خميس أنه مطلب خاص مرتبط بمصلحة عامة، بمعنى أنه إذا وفرت الدولة الحماية للمواطن بشكل عام، وضمنت له حمايته بالشارع فبالضرورة سينعكس ذلك على القضاة الذين هم جزء من هذا المجتمع.


وعلى جانب آخر رأى عدد من المواطنين أن هذا المطلب مشروع ومقبول، خاصة فى ظل التهديدات التى يتعرض لها القضاة فى الفترة الحالية، نتيجة أحكامهم فى قضايا خاصة بالإرهاب وبأمن الدولة، فيقول شعبان فهمى: "أنا شايف المطلب بتخصيص حراسة للقضاة مقبول جدا ومشروع ومفيهوش أى نوع من أنواع المبالغة".


واتفق معه فى الرأى حسين الذى قال: "منصب القاضى منصب مهم، ومن حقه أنه يبقى آمن على حياته وهو بيصدر حكم".


وشاركه فى الحديث جمال الذى قال: "المطلب دا ضرورى الموافقة عليه وتنفيذه لضمان حماية القاضى، وضمان حكم عادل حتى ﻻ يهتز القاضى أثناء حكمه، خاصة أنه يعرض عليه كل المجرمين من مختلف القضايا، ومعرض للتهديد طوال الوقت".

http://www.youtube.com/watch?v=vAtZF56IO68

اقرأ أيضا:

مشروع للحركة الوطنية للقضاء على العنف بالجامعات

القضاء-تدعو-لإضراب-جزئي-الأحد">جبهة استقلال القضاء تدعو لإضراب جزئى الأحد

نقيب المحامين: سنعمل على توحيد العرب ضد اﻹرهاب


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان