رئيس التحرير: عادل صبري 09:27 صباحاً | الأربعاء 23 مايو 2018 م | 08 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

عبد المولى: 5 ملايين فلاح معرضون لترك أراضيهم

عبد المولى: 5 ملايين فلاح معرضون لترك أراضيهم

أخبار مصر

مؤتمر الفلاحين

مطالبًا بإسقاط ديون الفلاحين..

عبد المولى: 5 ملايين فلاح معرضون لترك أراضيهم

ممدوح المصري 10 سبتمبر 2014 17:28

قال عبدالمولي إسماعيل، الناشط في المجال الزراعي، إن السياسة الحالية والماضية على مر العصور بعد ثورة يوليو 1952، أدت إلى نهاية عمر الفلاح المصري، مبينًا أن هناك 5 ملايين فلاح مصر مهددون بترك أراضيهم بسبب زيادة أسعار السماد وتجريف الأراضي الزراعية، ومشاكل الري وغيرها من السياسات الخاطئة التي تتبعها الدولة.

 

وتابع "عبد المولي"، خلال كلمته بالمؤتمر الصحفي الذي تنظمه لجنة حريات الصحفيين، بالتعاون مع لجنة الدفاع عن المظلومين، والذي يدور فعالياته الآن بنقابة الصحفيين، تحت عنوان "أوضاع الفلاحين"، أن هناك 17 مليون مصري يعملون في قطاع الزراعة، ومع هذا تتقلص الأراضي الزراعية يوميًا.

 

وأشار عبد المولى، إلى أن كل ما يقال عن الاستصلاح الزراعي الآن ينقصه الدقة الموضوعية، والعلمية ويشبه المزايدات السياسية، مطالبًا بتغير التشريعات الحالية الخاصة بالفلاح، مع إعادة صياغة قوانين استصلاح الأراضي والملاك، بجانب إسقاط ديون الفلاحين الخاصة ببنك الائتمان الزراعي.

 

فيما قال مجدي عبد الفتاح، عضو مؤسسة الدفاع عن المظلومين، إن مشاكل الفلاحين في مصر متفاقمة وموروثة من جيل إلى آخر، مشيراً إلى أن تلك المشاكل تتمثل في "الري والسماد وتجريف الأراضي الزراعية بالمدن الجديدة، وجميعها لم تحل للآن".

 

وطالب عبدالفتاح، بتفعيل بنود الدستور الخاصة بالفلاحين، منوهًا عن أن الدولة قادرة على وضع حلول لجميع المشاكل الحياتية التي تقابل الفلاحين.

 

ويأتي المؤتمر تزامنًا مع ذكرى قانون الإصلاح الزراعي الذي صدر في شهر سبتمر 1952.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان