رئيس التحرير: عادل صبري 05:24 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الصيادلة تطالب السيسي بتطبيق الاسم العلمي للدواء

الصيادلة تطالب السيسي بتطبيق الاسم العلمي للدواء

أخبار مصر

أزمة الدواء المصري

أكدوا أنه سيوفر 6 مليارات جنيه للدولة

الصيادلة تطالب السيسي بتطبيق الاسم العلمي للدواء

بسمة الجزار 08 سبتمبر 2014 13:55

صرح الدكتور ياسر خاطر، عضو التجمع الصيدلي ومدير مؤتمر الدواء المصري، بأن تطبيق الاسم العلمي للدواء، سيعمل على توفير 6 مليارات جنيه للدولة، مطالبة رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي بدعم وزارة الصحة والنقابات الطبية لتطبيق الاسم العلمي، مثلما قدم الدعم لمشروع قناة السويس الجديدة.

جاء ذلك خلال كلمته بالمؤتمر الصحفي المنعقد ظهر اليوم بدار الحكمة بعنوان "الدواء المصري"، لمناقشة دور الاسم العلمي في علاج مشكلات الدواء، بحضور ممثلين عن نقابتي الأطباء والصيادلة، ووزارة الصحة والمركز القومي للبحوث وشركات الأدوية والمجتمع المدني.

وقال إنه على وزارة الصحة والمسئولين تبني مشروع لتعميم استخدام الاسم العلمي للدواء، مشددًا على أن مصر تحتل أعلى معدل للأدوية المغشوشة على مستوى العالم.

ومن جانبه، أوضح الدكتور محمد سعودي، وكيل نقابة الصيادلة، أن الاسم العلمي للدواء سيكون مخرجًا من أزمة الدواء المصري وتخفيف عن ميزانية وزارة الصحة، كما أن تطبيق الاسم العلمي لم ولن يكن منافسًا لشركات الأدوية أو أداة لإعلان الحرب عليها.

وشدد على أن رد الإدارة المركزية لشئون الصيدلة على مطالب النقابة بتطبيق الاسم العلمي مخيب للآمال، ودائمًا يكون "مالناش دعوة"، موضحًا أن مهنة الصيدلة أصبحت حقلاً مفحمًا بالمشاكل في ظل غياب دور وزارة الصحة، مؤكدًا أن سياسة الباب المفتوح التي يتبعها وزير الصحة جيدة، ولكن لا بد من تفعيل قرارات وزارية تعيد للصيدلي حقه كاملًا وأيضًا للمريض المصري.

وشددت الدكتورة سعاد عبد المجيد، مدير مكتب وزير الصحة، على ضرورة تعريف المواطنين وتغيير ثقافة المجتمع بالتضامن مع تطبيق الاسم العلمي للدواء، لعدم حدوث مشاحنات بين الصيادلة والأطباء وبين المرضى، إلى جانب توضيح الدور المنوطة به كل جهة على حدة، بما ينعكس على ميزانية الدولة وشأن الصيدلي على حد السواء.

ووعدت النقابات الطبية بمناقشة جوانب المشروع مع وزير الصحة الدكتور عادل عدوي، مناشدة إياهم بعقد لقاءات دورية أسبوعية أو شهرية مع المسئولين بوزارة الصحة، بما يحل أزمات العاملين بالمهن الطبية من خلال لجنة نقابية مشتركة تعد قناة للتفاهم بين الوزارة والنقابات الطبية.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان