رئيس التحرير: عادل صبري 02:52 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو.. فلاحون: الأوقاف غلِّت علينا الإيجار وهنعمل ثورة

بالفيديو.. فلاحون: الأوقاف غلِّت علينا الإيجار وهنعمل ثورة

أخبار مصر

فلاحون أمام هيئة الأوقاف

الإيجارات ترتفع من 300 جنيه إلى 4 آلاف

بالفيديو.. فلاحون: الأوقاف غلِّت علينا الإيجار وهنعمل ثورة

منار عاطف، نوران التهامي 07 سبتمبر 2014 15:11

يستيقظون والناس نيام، لتبدأ رحلة عملهم اليومية في الأراضي الزراعية، يحفرون ويحرثون حتى أذان المغرب، ينتظرون بجانب الأرض على أمل أن تخرج لهم ما يشبع بطونهم، وتتحول فرحتهم بأول زرع "البشاير" إلى فرحة عارمة عندما تخرج الأرض لهم محصول وفيرًا يستطيعون الاسترزاق منه ولكنه حلم بعيد المنال في أراضي الأوقاف.

 

قررت هيئة الأوقاف زيادة أسعار إيجار الأراضي التي يسترزق منها الفلاحون من 300 جنيه لتصل إلى 4 آلاف جنيه؛ ما دفع الفلاحين إلى اللجوء إلى جمال نور مدير مكتب هيئة الأوقاف بالقاهرة لينظر في شكواهم التي قاموا بتقديمها إليه.
 

الحاج محمود (فلاح) ناشد لرئيس السيسي بالنظر إلى مشاكلهم، وطالبه بمحاسبة المسؤولين في هيئة الأوقاف، مؤكدًا أنَّ استمرار الحال على هذا الوضع سيؤدي إلى ثورة جديدة "المرة دي الثورة هتكون ثورة فلاحين".

 

أما رضا حسن (فلاح من سمنود)، أن الأراضي تعاني أشد معاناة، مؤكدًا أنهم يخسرون ولا يتربحون من مزوعاتهم فمن أين لهم أن يستطيعوا دفع 4000 جنيه، وطالب بضرورة معاينة الأواضي الزراعية التابعة لهيئة الأوقاف التي تعود عليهم بالخسائر الفادحة.

 

وأوضح صلاح محمد، (فلاح) أن مطالبهم بسيطة وتعبر عن أبسط حقوقهم التي يستحقونها ليعيشوا أبسط حياة، مؤكدًا أن زيادة إيجار الأراضي ما هو إلا بداية لموتهم وخسارتهم.
 

وأضاف محمد حمدي (فلاح من الفيوم)، أنهم يدفعون إيجارًا يبلغ 300 جنيه وعلى الرغم من ذلك فهو يعاني من الخسارة فالأرض بور ولا تخرج محصول.

 

ويتساءل مستنكرًا عما وصل إليه حالهم، "من فين ندفع 4000 إذا كانت الأرض مبتخرجش غير عرقنا"، موضحًا أن الفلاحين يبذلون جهدًا كبيرًا وعلى الرغم من ذلك لا تطرح الأرض أي مزروعات.
 

وأكد الحاج مصطفى، أن "ماسورة الصرف" مسدودة وأنهم ما عادوا قادرين على شراء كيماويات للأراضي.

 

واستطرد قائلاً: "الأرض يا دوب بتجيب قوتنا"، مؤكدًا أن هيئة الأوقاف على علم بكل هذه المشكلات وعلى الرغم من ذلك يتجاهلونها بل على العكس لم يكتفوا بذلك بل قاموا برفع الأسعار على الفلاحين.
 

وفي السياق ذاته أوضح الحاج إسماعيل، أن أرضه صحراوية ومليئة بالأشواك، وتابع حديثه: "اشتكينا مليون مرة ومحدش معبرنا"، مؤكدًا أن الهيئة تسرق أموال الأيتام وتأكل أموالهم على حد وصفه.
 

وتساءلت حسنية عن الخدمة التي تقدمها لهم الحكومة إذا وصل إيجار الأرض التابعة للهيئة لأغلى من الإيجار التابع للمستثمرين، "إيه الفرق دلوقتي وإيه الخدمة اللي بتقول إنك بتساعدني بيها".

 

شاهد الفيديو..

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان