رئيس التحرير: عادل صبري 10:46 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالمستندات.. مواطن يستولي على أرض مسجد بالوادي الجديد

بالمستندات.. مواطن يستولي على أرض مسجد بالوادي الجديد

أخبار مصر

خريطة توضح مكان المسجد

بالمستندات.. مواطن يستولي على أرض مسجد بالوادي الجديد

ممدوح المصري 29 أغسطس 2014 17:12

في واقعة غريبة على المجتمع المصري، قام أحمد حاتم الحداد، بقرية ناصر القبلي بمدينة الخارجة بمحافظة الوادي الجديد، بالتعدي على أرض مسجد القرية القديم، والاستيلاء عليها وتحويلها لمبنى سكني.

وترجع الواقعة لقيام إمام مسجد ناصر البحري بقرية ناصر، بمدينة الخارجة في 2013، بالإضافة إلى إمام مسجد ناصر القبلي بهدم مسجد القرية القديم، لإقامة مكتب تحفيظ قرآن، إلا أن أحمد حاتم الحداد قام هو ومجموعة من ذويه، بالاستيلاء على أرض المسجد وتحويلها لمبنى سكني، وذلك بإقامة شقة سكنية.

وحرر إمام المسجد الشيخ محمد خلف محضراً حمل رقم 1206 لسنة 2013 بقسم شرطة الخارجة الوادي الجديد، إلا أنه تم حفظ المحضر بسبب عدم تقديم المستندات اللازمة.


من جانبه، قام المواطن مصطفي أحمد عبد الفتاح بتحرير محضر حمل رقم 1358 إداري الخارجة لسنة 2014 ، وقامت النيابة العامة بدورها بتحويل المحضر إلى تحريات قسم شرطة الخارجة.

واتهم المواطن المذكور، بالمحضر والذي حصلت "مصر العربية" على نسخة منه، الجهات المسئولة بالتقصير في حماية المسجد والمال العام.

وصدر قرار الإزالة والتعدي على المسجد رقم 136 لسنة 2014، ولكن لم يتم تنفيذه حتى الآن، بسبب تواطؤ المحليات بالقرية.

وأكد مصطفى مقدم البلاغ، أنه ناشد جميع المسئولين، وعلى رأسهم اللواء محمود العشماوي محافظ الوادي الجديد بتنفيذ القرار، حتى تتم عودة المسجد لأملاك الدولة، ولكن دون جدوى، موضحا أنه حصل على الخريطة الخاصة بالقرية والموضح بها المسجد، ومكانه وهو ما أكد صحة التعدي والتقصير من قبل رئيس الوحدة المحلية، جميل السيد أبوالعلا منوهاً بأنه قام بإرسال بعض الشكاوى لوزارة الأوقاف ولكن دون جدوى.


وتابع عبدالفتاح إنه قام بإرسال شكوى لمحافظ الوادي الجديد، الذي سارع بتشكيل لجنة بقرار المحافظ حملت رقم 277 لسنة 2013 ومعاينة موقع التعدي، ولكن الوحدة المحلية قامت بتضليل اللجنة، وحصلت على قرار إزالة ضد أحمد حاتم الحداد، المعتدي على أرض المسجد حمل رقم 136 لسنة لم 2014 ولم ينفذ حتى الآن.

وناشد مقدم البلاغ السلطات التحرك لإنقاذ أرض المسجد، مشيراً إلى أنه حصل على مستندات تدل على أن الأرض للمسجد ومنها الخريطة الرئيسية التي تبين أن تلك الأرض هي ملك المسجد وتابعة لوزارة الأوقاف.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان