رئيس التحرير: عادل صبري 10:44 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

"العامة لانتخابات التمريض": الإعادة يوم 2 سبتمبر

العامة لانتخابات التمريض: الإعادة يوم  2 سبتمبر

أخبار مصر

انتخابات التجديد النصفي للتمريض

"العامة لانتخابات التمريض": الإعادة يوم 2 سبتمبر

بسمة الجزار 17 أغسطس 2014 11:20

قال خليفة عبدالسلام، المشرف على اللجنة العامة لانتخابات التجديد النصفي بنقابة التمريض، إن هناك 176 ألف عضو بهيئة التمريض له حق التصويت بانتخابات التجديد النصفي التي تجرى لأول مرة فى تاريخ النقابة منذ 38 عامًا من إنشائها عام 1976، اليوم الأحد، للنقابة العامة والفرعيات بالمستشفيات الحكومية والخاصة، تحت إشراف قضائي يضم 23 قاضيا من هيئة النيابة الإدارية على مستوى الجمهورية، على أن تجرى  الإعادة 2 سبتمبر المقبل.

وأضاف لـ"مصر العربية" أن عدد لجان الانتخابات الفرعية يبلغ 35 لجنة بالقاهرة، و18 لجنة بالجيزة، وأن هناك لجنة عامة بكل محافظة، علاوة على 20 لجنة عامة على مستوى الجمهورية يشرف عليها القضاة، موضحا أن إجمالي عدد اللجان الفرعية 300 لجنة على مستوى الجمهورية.

وبسؤال المستشار القانوني للنقابة محمد رمضان عن غياب بعض أسماء الناخبين في كشوف الانتخابات بمستشفى المقطم للتأمين الصحي وبعض المستشفيات الأخرى، أوضح أن ذلك جاء نظرًا لعدم سدادهم الاشتراك السنوي، حيث نقت النقابة  الجداول وحصرت المسددين للاشتراكات السنوية حتى عام 2013، مشيرا إلى أنه في حال انتقال الممرض من مستشفى لآخر فلابد من إخطار النقابة رسميا بالتحويل لفرع جديد أو مكان عمل آخر لتسجيل اسم الناخب بكشوف الإدارة الصحية التابع لها.

وأوضح أن النقابة غير منوط بها الدور الدعائي للمرشحين قبل الانتخابات، لأنها مسئولية المرشح نفسه، وهو ما يجعل الناخبين في حالة تخبط وجهل بأسماء المرشحين لانتخابات التجديد النصفي على مستوى الجمهورية.

 ومن جانبها، قالت الدكتورة كوثر محمود، نقيب التمريض، في بيانها اليوم، إن انتخابات التجديد النصفي فرصة لتجديد دماء النقابة وضم كوادر جديدة للعمل النقابي تهدف إلى العمل على تحقيق مطالب هيئات التمريض، مشيرة إلى أن المجلس الجديد عليه مسئولية كبيرة في استكمال مسيرة الإصلاح التي بدأها سابقوه في المجلس الماضي.

وعلى الرغم من خلو لجان الانتخاب من المراقبين الحقوقيين رحبت نقيب التمريض بمشاركات المنظمات الحقوقية المعنية بمراقبة الانتخابات، ضمانا للنزاهة والشفافية على أن يكون مع المراقبين خطابات تفويض من الجهات المسئولة عنهم.

 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان