رئيس التحرير: عادل صبري 02:26 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

تفاصيل ضبط سوداني ونجله أثناء رصدهما لأمن دار القضاء

تفاصيل ضبط سوداني ونجله أثناء رصدهما لأمن دار القضاء

أخبار مصر

دار القضاء العالى

تفاصيل ضبط سوداني ونجله أثناء رصدهما لأمن دار القضاء

عمر مصطفى 09 أغسطس 2014 11:56

انتهت الأجهزة الأمنية من استجواب متهميْن يحملان الجنسية السودانية، بعد إلقاء القبض عليهما داخل أحد الفنادق المطلة على شارع 26 يوليو بوسط القاهرة، أثناء قيامهما بمراقبة وتصوير الخدمات الأمنية المعينة بمبنى دار القضاء العالي على مدار يومين متتالين.


 

وحرر العقيد عبد العزيز سليم، رئيس مباحث أمن المحاكم، مذكرة بواقعة القبض عليهما بعد استجوابهما ومناقشتهما داخل مكتبه، واستدعى قوة من مباحث قسم شرطة الأزبكية لترحيلهما لديوان عام القسم واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيالهم وإحالتهم للنيابة العامة.


 

وتضمنت المذكرة التي حررتها الأجهزة الأمنية أثناء التحقيق مع المتهمين، أنه تبلغ لمباحث الترحيلات من نائب رئيس محكمة النقض، أنه شاهد أحد الأشخاص بالدور قبل الأخير بإحدى العمارات المقابلة لمبنى دار القضاء العالى المطلة على شارع 26 يوليو، يقوم باستخدام آلة تصوير فى رصد ومراقبة المبنى.


 

على الفور انتقل الرائد علاء عادل، الضابط بمديرية أمن القاهرة، برفقة قوة من الشرطة إلى العمارة المذكورة، وتبين أن آخر دورين يتبعان فندق "أمباسدور"، وتم ضبط المتهم عباس الطاهر العباس إبراهيم، ونجله محمد، وتبين أنهما يحملان الجنسية السودانية، وعثر بحوزتهما على الكاميرا المستخدمة فى رصد دار القضاء.


 

وبفحص محتوى الكاميرا تبين احتواؤها على العديد من صور الفوتوغرافية، ومقاطع فيديو ترصد حركة الخدمات الأمنية المعينة بدار القضاء العالي على مدار يومين كاملين، فضلا عن قيام المتهمين بالتقاط صور للمبنى بالكامل بزوايا مختلفة، وتحركات الشرطة بشارع 26 يوليو.


 

وكشفت المذكرة المحررة من قبل رئيس مباحث أمن المحاكمة أنه بمناقشة المتهمين بارتكاب الواقعة، أقر المتهم عباس الطاهر العباس إبراهيم أنه وصل ونجله إلى الأراضى المصرية بتاريخ 4 أغسطس، وذلك بهدف تلقي نجله محمد العلاج بمستشفى العيون بالدقي.


 

وأوضح المتهم أنه كان فى طريقه لمغادرة الفندق اليوم السبت بعد انتهاء مدة إقامته فيه، على أن يستأجر وحدة سكنية بحي الدقي بالقرب من المستشفى التىي يتلقى نجله العلاج بها، مضيفاً أنه لم يكن يرصد الخدمات الأمنية أو دار القضاء العالى بل كان يجرب الكاميرا التى قام بشرائها حديثًا.


 

اقرأ أيضا:

الحبس ثلاث سنوات ونصف لـ 30 معارضًا في أحداث دار القضاء

وقفة لـ طلاب ضد الانقلاب أمام القضاء العالي

تشكيل مجلس القضاء الأعلي .. بنكهة "الثورة المضادة"

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان