رئيس التحرير: عادل صبري 08:30 مساءً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

النيابة العامة تحقق في بلاغ يطالب بإقالة وزير الداخلية وتطهير الشرطة

النيابة العامة تحقق في بلاغ يطالب بإقالة وزير الداخلية وتطهير الشرطة

أخبار مصر

النائب العام المستشار هشام بركات

النيابة العامة تحقق في بلاغ يطالب بإقالة وزير الداخلية وتطهير الشرطة

عمر مصطفى 20 يوليو 2014 10:18

أمر النائب العام المستشار هشام بركات، بفتح التحقيق في البلاغ المقدم من الناشط السياسي سيف نور العزازي، ضد وزير الداخلية اللواء محمد ابراهيم، والذي يتهم فيه الشرطة بالانتقام من الشعب من أجل قيامهم بثورة 25 يناير، مطالبا بتطهير جهاز الشرطة من بعض عناصره، وضروة إقالة وزير الداخلية، حيث كلف المستشار ياسر التلاوي، المحامي العام لنيابات جنوب الجيزة، بالتحقيق.

 

كان مقدم البلاغ رقم 14731 لسنة 2014 عرائض النائب العام، ذكر أن الداخلية عادت إلى عهد النظام البائد للرئيس المخلوع حسني مبارك، واختص بالذكر ما يفعله قسم شرطة الهرم ومديرية أمن الجيزة، حيث وصف ما يقومون به بالجريمة التي تستجوب التحقيق فيها.

 

وذكر مقدم البلاغ أن له خصومًا من قيادات وضباط الداخلية وشخصيات عامة وسياسية ونشطاء سياسيين، سبق أن تقدم ببلاغات ضدهم، وأنه يساوره الشك بأن الداخلية تتواطأ من أجل التخلص منه.

 

وأضاف أن النائب العام أصدر قرارًا بالتحقيق في البلاغ رقم 13308 لسنة 2014، والخاص باقتحام وسرقة وحرق شقته من قبل مجهولين، حيث كلف المستشار ياسر التلاوي، المحامي العام لنيابات جنوب الجيزة، بالتحقيق في البلاغ بالنيابة الكلية بتاريخ 7يولية 2014، وقام المحقق المستشار محمد نصر بإصدار قرار بعمل معاينة لمكان الجريمة وسرعة ضبط المتهمين وطلب رفع البصمات من قبل الأدلة الجنائية وطلب تحريات مباحث المديرية حول الواقعة.

 

وأوضح أنه ومنذ ذلك التاريخ وحتى الآن لم يتم اتخاذ أي إجراء قانوني تجاه المجهولين الذين أرسلوا له رسائل تهديد وقاموا بسرقة وحرق منزله مع سبق الإصرار، وبيان من هم وتقديمهم للعدالة.

 

وطالب مقدم البلاغ في نهايته بفتح تحقيق قضائي عادل في مضمون البلاغ واستدعاء وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم، والتحقيق معه بدار القضاء العالي، وسرعة رفع البصمات، وتحريات جهاز الأمن الوطني حول الواقعة، وسرعة ضبط المتهمين قبل هروبهم إلى الخارج، وتوفير الحماية له خاصة أنه مهدد بالقتل في أي وقت، وأنه يساوره الشك بأن الشرطة تريد التخلص منه، وأنها قد تكون وراء هذه الأفعال.

 

اقرأ المزيد..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان