رئيس التحرير: عادل صبري 08:24 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

السادس على الثانوية العامة: الدروس الخصوصية سبب تفوقي

السادس على الثانوية العامة: الدروس الخصوصية سبب تفوقي

أخبار مصر

رويدا الحاصلة على المركز السادس على مستوى الجمهورية عن الشعبة العلمي علوم مع اسرتها

بالصور..

السادس على الثانوية العامة: الدروس الخصوصية سبب تفوقي

نوران التهامي 15 يوليو 2014 15:58

دموع الفرحة ملأت الأجواء، وملامح السعادة بدت على الوجوه، بعد أن رسمت عليها ملامح القلق طويلاً، ليأتي خبر نجاح ابنتهم شافيًا لهم من عذاب عام كامل من الجد والاجتهاد والصبر، رويدا طارق محمد رمضان، السادس مكرر شعبة علمي علوم على مستوى الجمهورية.

 

استقبلت رويدا خبر نجاحها وحصولها على المركز السادس على مستوى الجمهورية بالدموع، وتروي لـ"مصر العربية" قائلة: "مكنتش مصدقة من الفرحة وبكيت من فرط السعادة"، بدأت العام الدراسي بمنتهى الجدية ولم يشغلني شيء عن الدراسة، وكان لوالدي دور كبير في تحفيزي على الاجتهاد وتوفير المناخ المناسب حتى أستطيع المذاكرة.

 

أضافت رويدا: لم تكن والدتي تدعني أساعدها في أعمال المنزل، بل كانت تصر ألا أشغل نفسي بأي شيء وأقتصر وقتي على المذاكرة فقط.

 

تتابع رويدا حديثها: أسعى للالتحاق بكلية الصيدلة، وكان والدي يتمنى أن ألتحق بكلية الطب، ولكنه ترك لي حرية الاختيار، موضحة: "اعتمادي الكلي كان على الدروس الخصوصية حتى أنني فضلت عدم الذهاب للمدرسة، لتوفير الوقت الذي أستغرقه فيها في المذاكرة وحضور الدروس".

 

 "لو ليهم حق في القضية سأقف بجانبهم"، هكذا عقبت رويدا على وقفات الطلاب المتكررة للدفاع عن قضاياهم، خاصة إذا كانت قضايا هادفة وتسعى للتقدم بالوطن.

 

وأبدى طارق محمد والد رويدا، سعادته العارمة بها وفخره الشديد بما حققته، مؤكدًا أنه كان يتوقع منها مجموعًا عاليًا، ولكنه لم يتصور أن يصل تفوقها إلى كونها من الأوائل، مضيفًا أن عناء الدروس الخصوصية وتكلفتها أصبح له معنى لحظة علمه بنجاح ابنته.

 

والدة رويدا، بدأت حديثها: "الحمد لله"، معبرة عن رضاها وسعادتها بالإنجاز الذي حققته رويدا، وهي على يقين أنها ستحقق جميع أحلامها.

وأضافت خالة رويدا: "رفعت رأس العيلة كلها وفرحتنا كلنا".

 

اقرأ أيضًا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان