رئيس التحرير: عادل صبري 02:36 مساءً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالفيديو..مصريون: نخرج زكاة الفطر بأنفسنا دون تعامل مع مؤسسات الدولة

بالفيديو..مصريون: نخرج زكاة الفطر بأنفسنا دون تعامل مع مؤسسات الدولة

أخبار مصر

احد المواطنون

بالفيديو..مصريون: نخرج زكاة الفطر بأنفسنا دون تعامل مع مؤسسات الدولة

أسماء أبوبكر 14 يوليو 2014 14:22

مع اقتراب حلول عيد الفطر المبارك يستعد المسلمون لإخراج زكاة الفطر قبيل انتهاء الشهر الفضيل، وتبدأ رحلة البحث عن مستحقي هذه الزكاة، ورغم إعلان جهات رسمية تلقيها زكوات الفطر فإن مواطنين كثر استطلعت "مصر العربية" آراءهم قرروا إخراج الزكاة بأنفسهم، مؤكدين عدم تفضيلهم التعامل مع مؤسسات الدولة عند إخراج الزكاة.

الحاج فتحي يقول إنه يقوم بإخراج الزكاة في آخر عشرة أيام من شهر رمضان ﻷشخاص ضمن أهل منطقته، ويقوم بإيصالها اليهم بنفسه، حيث إنه يفضل أن يقوم هو بالبحث عن اﻷشخاص من مستحقي الزكاة وأدائها اليهم عن طريق اليد؛ وذلك رغم معرفته أن هناك عدة مؤسسات تتبع للدولة تقوم بتولي هذه العملية، حيث يقوم اﻷشخاص بدفع اﻷموال إلي هذه المؤسسات وتتولي تللك المؤسسات إخراجها عنهم.

 

ووافقه القول الحاج سيد الذي أكد أنه يقوم بإخراج الزكاة للفقراء من أهل المنطقة التي يقيم بها وإنه يفعل ذلك سنوياً مع نفس اﻷشخاص وذلك لتواجد منازل هؤﻻء الفقراء بالقرب منهم وهم معروفون جيداً بالنسبة ﻷهالي المنطقة.

 

في حين رأى مصطفى أنه يلاقي معاناة كبيرة في البحث عن اﻷشخاص الذين يستحقون زكاة الفطر نظراً لوجود فئة كبيرة في الوقت الحالي ممن "يتربحون بالزكاة"على حد تعبيره؛ موضحاً أنه أصبح هناك أشخاص محترفون في التصنع وادعاء الفقر مما يصعب عليه عملية الوصول للأشخاص المستحقين لها فعلاً؛ لذلك يحاول الاجتهاد بقدر الإمكان في الوصول إليهم.

 

وبالرغم من تلك المعاناة التي يرويها مصطفى للوصول إلى مستحقين فعليين، فإنه ﻻيفكر في اللجوء مطلقاً إلى المؤسسات التي توفرها الدولة لجمع الزكاة وإخراجها مفضلاً أن يقوم بذلك بنفسه ضماناً لوصولها إلى من يستحقونها.

 

بينما قال الحاج مصطفي إنه يقوم بتقديم زكاة الفطر ﻷخيه نظراً لأنه معاق وممن يجوز إخراج الزكاة عليهم وبذلك يكون ضاعف ثوابة بإخراج الزكاة وفي نفس الوقت أخرجها لذوي القربة عملاً بنص الحديث القائل: "اﻷقربون أولي بالمعروف" لأنه من غير المنطقي أن يقوم بإخراجها ﻷشخاص آخرين وشقيقه بحاجة إليها.

 

واتفقت معه في الرأي الحاجة زينب التي أكدت أنها تقوم بإرسال زكاة الفطر إلي أهالي بلدتها بالمنيا لأنها تفضل أن تكون زكاتها لذوي القربى من أهلها حتى وإن كانت المسافات البعيدة تفصل بينها وبين هؤﻷء الذين يستحقون.

 

وكان لعصام رأي مختلف فهو يرى أنه يفضل البحث عن مستحقي الزكاة دون أن يضع أي اعتبارات، فهمو يبحث عمن يجوز له صدقة الفطر الخاصة به حتي ولو كانو خارج منطقتة فمن الممكن أن يوجد أناس أكثر وأشد فقراً من فقراء المنطقة التي يقيم بها.

شاهد الفيديو

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان