رئيس التحرير: عادل صبري 03:35 مساءً | الاثنين 23 أبريل 2018 م | 07 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

وزير الصناعة : نحرص على توفير فرص عمل للشباب و20% من الأراضي للمشررعات الصغيرة والمتوسطة

وزير الصناعة : نحرص على توفير فرص عمل للشباب و20% من الأراضي للمشررعات الصغيرة والمتوسطة

ا.ش.ا 15 مايو 2013 11:16

أكد المهندس حاتم صالح وزير الصناعة والتجارة الخارجية حرص الدولة على الاهتمام بتوفير فرص عمل للشباب من خلال المشروعات الصغيرة والمتوسطة من خلال تخصيص 20% من الاراضي التى تطرحها الدولة لمجال الاستثمار الصناعي للمشروعات والصغيرة والمتوسطة بالاضافة الى تقديم الدعم الفني وبرامج تدريب وتاهيل من خلال مركز تحديث الصناعة وتوفير التمويل اللازم من خلال الصندوق الاجتماعي.


جاء ذلك خلال افتتاح المعرض الدولي الحادي عشر للفرنشايز 2013 بمبنى المعرض الدائم الصندوق بارض المعارض بمدينة نصر والذى ضم أكثر من 50 شركة من مختلف الدول على راسها اسبانيا والامارات العربية المتحدة وامريكا واليونان وايطاليا وفرنسا في مختلف المجالات.


وأشار ردا على سؤال لوكالة انباء الشرق الاوسط بشأن تخوف الشباب من الاقدام على الدخول فى المشروعات الصغيرة والمتوسطة خوفا من الفشل إلى أن الرهبة دائما موجودة ولكن يجب ان تسبقها الرغبة فى النجاح وبناء المستقبل وهذه الرغبة هي التى تدفع الشباب للدخول فى المشروعات.


وأكد انه من خلال المعرض فإن الدولة تتيح للشباب الاعتماد على الاسماء والعلامات التجارية الكبيرة كضمانه للنجاح/ مشددا على أهمية التركيز فى عرض النماذج الناجحة للمشروعات، وقال إن "النجاح معدي" كما أن "الفشل معدي" خاصة أن الدولة فى هذه المرحلة تولي اهتماما كبيرا بمشروعات الشباب الصغيرة والمتوسطة.


ولفت إلى أن عهد الاهتمام بعشرات من رجال الاعمال فقط قد انتهى دون رجعة والاهتمام اصبح للجميع، وناشد صالح الشباب المقدمين على إقامة مشروعات الاهتمام بعمل درسات جدوى جيدة وحقيقة كي تحميهم من الفشل فى المستقبل، مشيرا الى ان الصندوق الاجتماعي يساعد الشباب.


ومن جانبها قالت الدكتورة غادة والي أمين عام الصندوق الاجتماعي للتنمية إن الصندوق يهدف تنويع قاعدة الخدمات الغير مالية التي يقدمها الى صغار رواد الاعمال من خلال مساعدتهم في التعرف على الخبرات العالمية.


ولفتت الى أن العمل بنظام حق الامتياز التجاري تزيد من القدرة التنافسية للمشروعات بالاضافة الى اجتذاب قاعدة كبيرة من العملاء، ومنح الفرصة للتدريب المتخصص على اساليب العمل في كل قطاع كما يساعد على توفير خدمات ما بعد البيع.


تجدر الاشارة إلى أن الصندوق الاجتماعي قد حصل على قرض بنك التنمية الافريقي بقيمة 40 مليون دولار والتي خصصت للشركات الراغبة فى العمل بنظام الامتياز التجاري (الفرنشايز).

 

وكان الصندوق قد مول مايقرب من 500 مشروع بنظام حق الامتياز التجاري فى مجالات تجهيز المحال والمكاتب والمكتبات والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وبيع قطع غيار السيارات وصيانة واصلاح اطارات السيارات وبيع الداوجن المجمدة والصيدليات.


ومن جانبه قال المهندس طارق توفيق رئيس الجمعية المصرية لتنمية الاعمال باستخدام الخبرة العالمية (إفدا) إنه رغم الظروف الاستثنائية التي تمر بها مصر والمنطقة الا أننا استطعنا ان نقيم المعرض السنوي للفرنشايز فى موعده المقرر عن طريق مشاركة 50
شركة عارضة من مصر و7 دول أجنبية وأكد توفيق الاهمية التي اكتسبها قطاع الاعمال المدار بحق الامتياز التجاري حيث تتجاوز
عدد الشركات العاملة بالسوق المصري وفقا له 500 شركة عالمية ومحلية تتنافس على حجم مبيعات تقدر بنحو 10 مليارات جنية وتوفر 50 ألف فرصة عمل مباشرة و500 الف فرصة عملة غير مباشرة.


وأضاف توفيق ان الاستثمارات المباشرة للشركات في سوق حق الامتياز التجاري تزيد على 45 مليار جنيه، لافتا الى ان المعرض يتيح فرصة التمويل الميسر لصغار المستثمرين الساعين الى امتلاك مشروعهم الخاص مقدمة من صندوق الاجتماعي للتنمية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان