رئيس التحرير: عادل صبري 12:00 مساءً | الخميس 19 أبريل 2018 م | 03 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

المتحدث باسم الرئاسة: نجاح مصر فى تحقيق تنمية اقتصادية يؤهلها للانضمام لتجمع بريكس

المتحدث باسم الرئاسة: نجاح مصر فى تحقيق تنمية اقتصادية يؤهلها للانضمام لتجمع بريكس

عادل حسين 13 مايو 2013 13:58

الرئيس <a class=مرسي ورئيسة البرازيل" src="/images/news/enas/12456.jpg" style="width: 732px; height: 501px;" />أكد المستشار إيهاب فهمي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية ان نجاح مصر في تحقيق تنمية اقتصادية حقيقية يؤهلها للانضمام مستقبلا لتجمع بريكس الذي يعد من أهم التجمعات الاقتصادية الدولية .


وأشار المتحدث خلال مؤتمر صحفي له اليوم بمقر رئاسة الجمهورية بمصر الجديدة ، الي ان الهدف الرئيسي من زيارة الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية الأخيرة للبرازيل هو تعزيز التواصل مع تجمع البريكس، مؤكدا ترحيب دول التجمع بتنمية العلاقات والتعاون مع مصر .


ولفت المستشار ايهاب فهمي الى اهمية الانفتاح علي اهم التجمعات الاقتصادي في أمريكا اللاتينية "الميركسور" وخصوصا مع قرب دخول اتفاقية التجارة الموقعة بين مصر ودول التجمع حيز التنفيذ.

واوضح ايهاب فهمي ان زيارة الرئيس بالبرازيل دشنت مرحلة جديدة للعلاقات الثنائية ين البلدين وأحدثت طفرة نوعية بما يؤسس لشراكة حقيقية لتحقيق مصالح الشعبين.. كما عكست المباحثات بين مرسي ونظيرته البرازيلية واللقاءات التي عقدها الرئيس بوضوح رغبة واهتمام الجانب البرازيلي في مضاعفة حجم التبادل التجاري وزيادة الاستثمارات لمصر .. ونقل الرئيس لهم رسائل إيجابية بشان المناخ الاستثماري والتزام الحكومة بتذليل العقبات وتوفير المناخ الإيجابي.
واشار المتحدث الرسمي الي التوقيع خلال الزيارة علي اتفاقيات للتعاون الفني بين البلدين وخمس مذكرات تفاهم في مجالات التنمية الزراعية والأمن الغذائية والصحة والتنمية الاجتماعية والبيئة .. لافتا الي بدء العمل علي تشغيل خط طيران مباشر بين البلدين لتعزيز السياحة والتجارة بين البلدين .


وأكد ان الزيارة فتحت آفاقا جديدة للتعاون بين الجانبين والاستفادة بالتجارب البرازيلية الناجحة في الزراعة واستخدام التكنولوجيا وصولا لتحقيق الاكتفاء الذاتي وخاصة بعد تحولها من دولة مستوردة الي واحدة من أكبر الدول المصدرة للغذاء .. الي جانب الاستفادة من تجارب مكافحة الفقر والعشوائيات، مشيرا الى انه تم الاتفاق علي توسيع نطاق التعاون ليشمل مجالات جديدة منها الطاقة الجديدة والمجددة وصناعات الغزل والنسج والحديد والصلب والتصنيع العسكري وتجميع وصناعة الطائرات والسيارات ونقل الخبرة البرازيلية في حل مشاكل المرور وتم الإنفاق علي ترجمة ماتم الاتفاق عليه الي اليات عمل حقيقية .


وفيما يتعلق بما أثير حول مستوي استقبال الرئيس مرسي خلال زيارته للبرازيل وغيرها من الدول التي زارها، قال المتحدث ان هناك فارق بين زيارة دولة والزيارات الرسمية وما يتم خلالها من إجراءات للاستقبال وغيره، وليس هناك ما يخل بالبروتوكولات المتعارف عليها خلال زيارات رؤساء الدول ، سواء كان ذلك خلال زيارة الرئيس مرسي للبرازيل او غيرها من الدول.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان