رئيس التحرير: عادل صبري 07:22 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالصور.. محاولة قتل قيادي عمالي بشركة الحديد والصلب

بالصور.. محاولة قتل قيادي عمالي بشركة الحديد والصلب

أخبار مصر

محمد عمر بعد إصابته

بالصور.. محاولة قتل قيادي عمالي بشركة الحديد والصلب

سهام شريف 05 مايو 2014 09:37

 قام مجهولون بمحاولة قتل"محمد عمر"، أحد القيادات العمالية والنقابية بشركة الحديد والصلب المصرية، والذي قاد اعتصام عمال الشركة الأخير في شهر ديسمبر الماضي .

يقول عمر بعد تماثله للشفاء من إصابته: في تمام الساعة الثامنة صباحًا وأنا في طريقي إلى الورشة التي أعمل بها والتي تقع في مكان ناء بالشركة، فوجئت بأحد الأشخاص يخبئ وجهه بكوفية يقوم بضربي بعصا حديدية على رأسي بكل قوة، قبل أن يجري ناحية شخص آخر كان في انتظاره يركب موتوسيكل بدون لوحات معدنية ويفرا هاربين.

بعد ذلك بلحظات أغشي على محمد عمر، فقام زملاؤه بنقله إلى عيادة الشركة غارقا في دمائه والتي بدورها قامت بتحويله إلى مستشفى النصر العام بحلوان، حيث استمر عمر في غيبوبة لساعات طويلة قبل أن يسترد وعيه نسبيًا ويحكى ما حدث له.

يذكر أن محمد عمر هو أحد نشطاء دار الخدمات النقابية والعمالية وعضو اللجنة النقابية بشركة الحديد والصلب، والذى قامت النقابة العامة للصناعات المعدنية بتجميد عضويته وإلغاء تفرغه النقابي في شهر فبراير الماضي، وذلك ردا على فضحه لفساد إدارة الشركة والنقابة، ودعوة زملائه لتشكيل نقابة مستقلة بديلا عن نقابة الشركة المتحالفة مع الإدارة، وقيامه يوم 22 يناير الماضي بالتقدم ببلاغ للنائب العام حمل رقم 1189لسنة 2014 عرائض النائب العام ضد محمد سعد نجيدة، رئيس مجلس إدارة الشركة، متهمًا إياه بتخسير الشركة، استنادًا إلى مخالفات تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات، الذي كشف بجلاء عن خسائر الشركة لنحو 92% من رأس مالها ما يقدر بمبلغ 892 مليون جنيه.

وأكد  "عمر" في بلاغه المذكور أن هذه الخسائر كلها ناتجة عن سوء الإدارة وأعمال الفساد من قبل إدارة الشركة، حيث تتعمد تعطيل إنتاج الشركة وتقزيم إنتاجها وذلك كله بسوء نية ولمصلحة منافسيها، وكذلك قيام إدارة الشركة بتوزيع مخصصات وأرباح على رئيس ومجلس الإدارة – رغم خسارة الشركة – وذلك كله بالمخالفة للقانون وغيرها من الوقائع التي كشفت عنها تقارير الجهاز المركزي للمحاسبات..

كما كشف "عمر" لزملائه في بيانات قام بتوزيعها على عمال الشركة وحملت توقيعه عن الفساد المستشري في لجنتي النقل والمواصلات والتغذية والذى كان عضوا فيهما، مؤكدًا على سبيل المثال أنه قد فوجئ في لجنة النقل والمواصلات بأن المسئول عن الصيانة هو نفسه المسئول عن التشغيل وهو ما وقف عائقا أمام محاسبته عن تردّي أحوال السيارات، إضافة إلى انتشار ظاهرة استعانة المقاول بصبية صغار كسائقين ودخولهم إلى الشركة بلا رخص قيادة، وهو ما يعرض حقوق عمال الشركة للضياع في حالة حدوث حادثة لا قدر الله.. كما تم استبعاد عمر من لجنة تخريد سيارات الشركة ( التي يتم بيعها كخردة) علما بأن هذا من صميم أعمال لجنة النقل والمواصلات وهو ما يثير العديد من علامات الاستفهام حول ذلك.

وكانت آخر جولات عمر لمحاربة الفساد داخل الشركة قيامه بوقف سرقة البواتق وبيعها على أنها تراب خردة، بسعر 87 جنيهًا للكيلو، على الرغم من النص الصريح في الاتفاق الموقع مع المقاول على شراء تراب الخردة فقط بهذا السعر، على أن تستبعد منه البواتق والتي يصل سعر الكيلو بها إلى أكثر من ألف جنيها، واستطاع عمر أن يثبت هذه السرقة العلنية في محضر رسمي تم تحريره عن طريق إدارة امن الشركة، وقيامه هو وزملاؤه خلال الأسابيع القليلة الماضية بلفت النظر إلى تنامي عمليات السطو المسلح التي كانت تتم على الشركة من عصابات منظمة، وهو ما أدى إلى قيام قوات الجيش والشرطة بنصب كمين للصوص وقتل ثلاثة منهم والقبض على بعضهم.

المصاب يجري آشعة على المخ بعد الضربة

 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان