رئيس التحرير: عادل صبري 07:31 صباحاً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

"عمال السويس": الفصل التعسفي تضاعف بعد 30 يونيو

"عمال السويس": الفصل التعسفي تضاعف بعد 30 يونيو

السويس- محمد السيد 01 فبراير 2014 13:20

قال محمد زكريا الجمال، المتحدث باسم اتحاد النقابات المستقلة بمحافظة السويس، إن الحركة العمالية والنقابية في مصر شهدت انتهاكات واضحة بعد 30 يونيو، حيث تشجع الحكومة الاستثمار والاستقرار حفاظاً على الوضع الاقتصادي لمصر, دون النظر والاهتمام بمشاكل العمال، مشيرًا إلى أن "الفصل التعسفي للعامل المصري أصبح ظاهرة بعد 30 يونيو".

وقال محمد زكريا لـ "مصر العربية"، إنه إلى الآن لم تتحقق مطالب العيش والحرية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية, التي طالب بها العمال بمشاركتهم فيما سماهم بـ"ثورة 25 يناير وثورة 30 يونيو" لكي تتحقق.

 

وتابع زكريا: "قام أصحاب الأعمال والمستثمرون باستغلال المناخ الحالي, وصفوا حساباتهم مع العمال, وفصلوا من يطالبون بحقهم وحقوق زملائهم, وتصاعدت هذه الظاهرة في كل قطاعات الصناعة, خصوصاً القطاع الخاص, بل شاركت الحكومة في هذه الجريمة بعدم محاسبة أصحاب الأعمال على الفصل, بل قامت بإصدار قانون منع التظاهر وأدرجت فيه أن (تعطيل الإنتاج) يعتبر إرهابًا, علماً بأن الإضراب السلمي حق يكفله الدستور والقانون".

 

وأوضح أنه "عندما يلجأ العمال للإضراب, يكون ذلك بعد عناء ورحلة كبيرة من تقديم شكوتهم ومطالبهم للمسئولين ولأصحاب العمل ولم ينظروا إليها, وعندما يمارسون حقهم الدستوري في الإضراب من أجل الحصول على حقوقهم, يحاسبهم القانون ويهتم الجميع بمعاقبتهم".

 

وناشد زكريا، الاتحاديات النقابية بسرعة إصدار قانون "التنظيم النقابي" لتنظيم العمال، من أجل المطالبة بحقوقهم وحمايتهم في كشف الفساد الموجود بالدولة, للتقدم بمصر.

 

وأضاف أن الاستثمار في مصر يعتبر مافيا, فالنسبة العالمية للربح من الاستثمار من 8% إلى 10%, لكن في مصر من 60% إلى 70%, ويعود ذلك لتقديم الحكومة للمستثمر كل التسهيلات من موارد البلد وحقوق العمال وكرامتهم.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان