رئيس التحرير: عادل صبري 09:20 صباحاً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

القاهرة: حضرنا قمة مجلس السلم والأمن الأفريقي.. ومشاركتنا ما زالت معلَّقة

القاهرة: حضرنا قمة مجلس السلم والأمن الأفريقي.. ومشاركتنا ما زالت معلَّقة

أخبار مصر

المتحدث باسم الخارجية المصرية، بدر عبد العاطي

القاهرة: حضرنا قمة مجلس السلم والأمن الأفريقي.. ومشاركتنا ما زالت معلَّقة

الأناضول 29 يناير 2014 20:24

قال المتحدث باسم الخارجية المصرية، بدر عبد العاطي، إن القاهرة حضرت قمة مجلس السلم والأمن الأفريقي، التابعة للاتحاد، في أديس أبابا، مساء اليوم الأربعاء، بدعوة من الاتحاد لتقديم إفادة عن أحدث التطورات في بلاده، "لكن لا تزال مشاركة مصر معلقة".

 

ونفى عبد العاطي أن يكون نائب وزير الخارجية المصري للشؤون الأفريقية، حمدي لوزا، سافر إلى العاصمة الإثيوبية من أجل تقديم طلب للمشاركة في القمة.

 

وأضاف أن "لوزا حضر القمة لتقديم عرض عن الأوضاع في مصر وما تحقق من بنود خارطة الطريق التي تشمل وضع دستور جديد (تم إقراره منتصف الشهر الجاري) وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية، ولكن لا تزال مشاركة مصر معلقة".

 

ويشير ذلك إلى أن ممثل مصر ليس مشاركا بصفة رسمية؛ نظرا إلى تعليق عضوية القاهرة في الاتحاد الأفريقي.

 

وكان مصدر دبلوماسي أفريقي قال في وقت سابق إن الاتحاد الأفريقي رفض طلبًا مصريًا تقدّم به نائب وزير الخارجية المصري للشؤون الأفريقية، للمشاركة في قمة مجلس السلم والأمن الأفريقي مساء اليوم.

 

وبدأت قمة مجلس السلم والأمن اليوم، على هامش اجتماعات القمة الأفريقية التي ستبدأ فعالياتها غدًا، وتستمر لمدة يومين.

 

وفي تصريحات له أمس، قال لوزا، الذي وصل أديس أبابا في اليوم نفسه، إن بلاده ستدعو الاتحاد الأفريقي للرقابة على الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المرتقبة، في إطار مساعي مصر الدبلوماسية لإقناع الاتحاد بإلغاء تعليق عضويتها.

 

وحول الأوضاع المصرية، قال وزير الخارجية للشؤون الأفريقية إن بلاده "أحرزت تقدما في تحول العملية السياسية".

 

ومضى قائلا إن تعليق عضوية مصر في الاتحاد الأفريقي "تعليقا مؤقتا، وسينتهي بإحراز مزيد من التقدم في العملية السياسية التي انطلقت بإجازة الدستور عبر استفتاء شعبي".

وعقب قيام الجيش المصري، بمشاركة قوى دينية وسياسية وشعبية، بعزل الرئيس السابق، محمد مرسي، في 3 يوليو الماضي، قرر الاتحاد الأفريقي يوم 5 من الشهر نفسه، تعليق مشاركة مصر في أنشطة الاتحاد.

 

وهو ما رفضته القاهرة، وأرسلت عدة مبعوثين دبلوماسيين إلى دول أفريقية في محاولة للدفاع عن موقفها، ولكن الاتحاد ظل متمسكًا بقراره حتى اليوم.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان