رئيس التحرير: عادل صبري 06:53 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

اتحاد العمال يشكل غرف عمليات لمتابعة الدستور

اتحاد العمال يشكل غرف عمليات لمتابعة الدستور

يوسف إبراهيم 11 يناير 2014 13:34

دعا عبدالفتاح إبراهيم، رئيس نقابة عمال الغزل والنسيج، ورئيس اتحاد العمال، كافة النقابات إلى تشكيل غرف عمليات لمتابعة الاستفتاء على الدستور.

 

وأشار خلال الجمعية العمومية لنقابة الغزل والنسيج اليوم السبت، في مقر النقابة، إلى أنه رغم اعتراضنا على إلغاء نسبة العمال والفلاحين إلا أننا وضعنا مطالبنا الفئوية في كفة ومصالح مصر في كفة فاخترنا كفة مصر واستقرارها، لافتا إلى أن الدستور الحالي يعبر بحق عن حقوق الشعب المصري.

  وطمأن عبدالفتاح عمال الغزل والنسيج قائلاً: الحد الأدنى للأجور سوف يطبق على الغزل والقطاع الخاص رغم انف الحكومة، داعيًا الحكومة إلى الاهتمام بصناعة الغزل والنسيج حتى تستوعب 9 ملايين عامل.

 وأدان العمل الإرهابي الذي نتج عنه اختطاف قيادات الاتحاد ومسئول في وزارة القوى العاملة، موضحًا أن ذلك لن يزيدنا إلا إصرارًا وعزمًا من أجل مصر.

واتهم أعضاء النقابات المستقلة بانهم خونة وعملاء يختلفون الآن على التمويل وتقسيم السبوبة، موضحا أننا اعترفنا ان حركتنا النقابية أخطأت لكننا لسنا خونة وعملاء ونعلن أننا مستقلون عن أى جهة حكومية ولن نسمح لأي جهة او شخص ان تتغول على حقوق العمال.

 وأعلن عن فصل كل من ينتمي الى النقابات المستقلة المنتمين حتى الآن للجمعية العمومية للنقابة العامة للغزل والنسيج ودعا كل رؤساء اللجات النقابية إلى فصل هؤلاء من الحركة النقابية والتنظيم النقابي.

وحضر الجمعية 282 من أصل 384 وبذلك يكون انعقاد الجمعية صحيحا.

كما دعا فؤاد عبدالعليم، رئيس مجلس ادارة الشركة القابضة للغزل والنسيج العمال، بأن يثبتوا للعالم كله أنهم الأقوى والأجدر مطالبهم بالتصويت بنعم على الدستور وخارطة الطريق وإعادة سيرة الزعيم الراحل جمال عبدالناصر فى صورة قواتنا المسلحة.

ثم تحدث أحمد لقمان، مدير عام منظمة العمل العربية، قائلا: إن قوة الحركة النقابية هى قوة لأى حكومة وتعيد الازدهار والإنتاج وإننا العرب جميعا نتطلع إلى مصر ودورها، وأن العلاقة بين اطراف الإنتاج الثلاثة يجب أأ|ـن تكون متوازنة وأن وجود حركة نقابية نشطة هو السبيل للتقدم.

وأشار إلى أن ما حدث في الوطن العربي خلال الفترة الماضية كان وراءه بطالة وغياب الحقوق وهو ما يتطلب حركة نقابية قوية.

وقال إن قوة الحركة العمالية في تماسكها ووحدها وحسن تمثيلها وفرض مكانتها على الآخرين، كما ادان حادث الاختطاف الذي تعرض له قيادات من اتحاد عمال مصر ووكيل وزارة العمل موضحا أن الإرهاب ليس له مكانة.

 

 

وأشار الخليفة المبروك، نائب الأمين العام لاتحاد الغزل والنسيج في ليبيا، إلى أن النقابات العربية تستمد القوة من الحركة النقابية المصرية.

 وقال إن من يحاول وضع المتاريس بين الشعبين المصرى والليبى واهمون فالعلاقة تاريخية، مشيرا إلى وجود أكثر من ثلاثة ملايين عامل مصرى في ليبيا يعيشون فى استقرار وامان، ووجه التحية إلى الفريق أول عبد الفتاح السيسي وقال إنه يذكرنا بالزعيم جمال عبدالناصر.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان