رئيس التحرير: عادل صبري 08:18 مساءً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

عمال "سيمو" يتظاهرون للمطالبة بصرف رواتبهم

عمال "سيمو" يتظاهرون للمطالبة بصرف رواتبهم

سهام شريف 31 ديسمبر 2013 15:06

جدد عشرات العمال بشركة الشرق الأوسط للورق "سيمو" التابعة للشركة القابضة للصناعات، احتجاجهم اليوم أمام مجلس الوزراء بعد الحصول على تصريح من قسم قصر النيل للمطالبة بصرف راتب شهري نوفمبر وديسمبر وتشغيل الشركة.

وردد المتظاهرون بعض الهتافات منها مناهضة لإدارة الشركة ومنها: "يادى الذل ويادى العار ضحكوا علينا بالاستثمار"، "يا دى الزل ويادى العار شركة سيمو بتنهار"، "عيب يا حكومة عيب يا ذوات عيب حرامى يسرق شحات" و"عيب يا حكومة بالكربون أكلتونا العيش بالبون."

 

وحمل المتظاهرون لافتات معبر عن طالبهم كتب عليها: "٦٠٠ أسرة بتضيع"، "الحقونا من المسؤولين"، الحقونا من الخراب"

 

من جانبه قال ممدوح رمضان، مدير مخازن بالشركة، إن العمال لم يحصلوا على رواتبهم منذ شهر أكتوبر الماضي، مشيرا إلى أنهم يحصلون على الأجر التأميني بحوالي نصف راتبهم فقط وذلك من صندوق الطوارئ، موضحا أن وزير القوى العامله رفض شهرى أكتوبر ونوفمبر بدون ذكر أسباب الرفض؛ متهما المساهم الرئيسي بالشركة ووزارة الاستثمار بعدم اتخاذ إجراءات الإحلال والتجديد للمصنع المتوقف منذ عدة أشهر وذك بغرض بيع أرض المصنع.

 

وأضاف أسامة طعيمة، رئيس اللجنه النقابية بالشركة، أن المستثمر سعى منذ شراء الشركة في عام ١٩٩٧ إلى تدميرها طمعا في أراضيها البالغ مساحتها ٢٩ فدان وأهمل الإنتاح مما تسبب فى تراكم الديون لتوقف الشركة تماما عن الإنتاج، بحيب قوله.

 

وأشار عبد العاطى غريب رئيس النقابة المستقلة، إلى أن شركتهم مساهمة مصرية يبلغ نصيب المساهمين فيها ٨٠٪ والدوله ١٠٪ والذى يحاول الحفاظ على بقاء الشركة هم العمال وليس الدولة أو رجال الأعمال، لافتا إلى أنه نتيجه لتعثر الشركة هبط الإنتاج بها إلى ٣٥٪ فقط من طاقة الإنتاج الفعلية، ونتيجة لمديونيات المرافق على الشركة تم جدولة مديونيات الغاز والكهرباء، مؤكدا أن ضعف الإنتاج حال دون قدرة العاملين على سداد مستحقات المرافق فكانوا يسددون المستهلك الشهرى فقط لكنم عجزوا عن سداد الديون المجدولة مما دفع شركتي الغاز والكهرباء منذ مارس الماضى إلى توجيه إنذار لإدارة الشركة بفصل المرافق.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان