رئيس التحرير: عادل صبري 08:10 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو .. محافظ أسوان يدعو للتصويت بنعم للدستور

بالفيديو .. محافظ أسوان يدعو للتصويت بنعم للدستور

أسوان- أحمد رمضان 30 ديسمبر 2013 12:24

دعا اللواء مصطفى يسرى محافظ أسوان، المواطنين بالنزول للمشاركة فى الاستفتاء على الدستور يومى 14 و15 يناير المقبل والتصويت بنعم .

وقال يسرى خلال المؤتمر الموسع الذي نظمه أمس، الاتحاد النوبي العام بأسوان، تحت عنوان "حملة إيو لدعم الدستور"، إن الدستور الجديد أقر لأول مرة فى المادة (236) بالتزام الدولة بوضع وتنفيذ مشروعات تعيد سكان النوبة إلى مناطقهم الأصلية وتنميتها خلال عشر سنوات.

 

 وأضاف أن الدستورى الجديد سيثبت للعالم بأنه يؤمن بأن لكل مواطن الحق فى العيش على أرض هذا الوطن فى أمن وأمان، ويعكس حرص الدولة على الاهتمام بأهل النوبة باعتبارهم جزءًا لا يتجزأ من نسيج المجتمع المصري وعليهم كافة الواجبات ولهم كافة الحقوق.

 

 وأوضح يسري بأن ثورتي 25 يناير، و30 يونيو لم تكن أبدا انتفاضة شعبية ولكنها صحوة كبرى فى تاريخنا المعاصر عكست توحد الشعب وأبرزت أصالته وقوته وولاءه وحسن انتمائه للوطن لتعود بذلك مصر أم الدنيا لبريقها ومجدها بعيدا عن الاختلافات السياسية والعقائدية والأيدلوجية والفكرية.

 

ومن جانبه قال الأديب النوبي حجاج أدول عضو لجنة الخمسين خلال المؤتمر، إن "إيو" لدعم الدستور وهي تعني "نعم" في اللغة النوبية، معربا عن سعادته لأنه أول من دعا للدستور بنعم.

 

وأضاف أن الجميع يحب أهل النوبة والدليل وضع مادة تسمح لهم بالعودة لأرضهم، مشيرا إلى أن باب الحريات والحقوق في دستور مصر الجديد يعتبر من أروع الأبواب في دساتير العالم كلها.

 

وأوضح أن الدستور يسعى للنهوض بالقرية النوبية لتكون لديها من القدرات لتنافس القرية الصينية في التقدم على سبيل المثال وذلك من خلال الاستعانة بالعلماء مع وضع التخطيط الشامل لتحقيق ذلك من خلال لستراتيجية محكمة نستعين فيها بالقيادات والمسئولين الأوفياء .

 

وأشار أنه يسعى لعودة دائرة نصر النوبة في الانتخابات البرلمانية، وذلك من خلال الاعتماد على الكفاءات من أصحاب الخبرات ليكونوا ممثلين للنوبة في البرلمان حتى يتم تحويل المادة الموجودة في الدستور إلى أمر واقع من خلال إصدار تشريعات قانونية خلال البرلمان القادم .

 

من جانبه قال مسعد أبو فجر الناشط السياسي السيناوي وعضو لجنة الخمسين، إن الدستور الجديد أعطى للمواطن المصري من الحقوق التي يجب أن نسلم بها، مشيرا أنه كان هناك 5 تحديات أمام لجنة الخمسين تمثلت في المرأة والشباب والتركيبات الثقافية والتعددية والتمييز.

 

وأضاف خلال المؤتمر أن أهالي النوبة وسيناء على حد سواء عانوا كثيرا من التهميش خلال الأنظمة المصرية المتعاقبة وأن إقرار الدولة لحقوقهم خلال الدستور الحالي هو اعتراف بحقوقهم على الوطن، مشيرا أنه شدد على أن لا يكون هناك أي نوع من أنواع التميز بين أبناء الشعب المصري سواء على أساس النوع أو اللون أو العرق. 

 

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=ws8XwYNCiuc

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان