رئيس التحرير: عادل صبري 08:49 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

صيادلة يطالبون بالانسحاب من "المهن الطبية" لتخاذلها

صيادلة يطالبون بالانسحاب من المهن الطبية لتخاذلها

أخبار مصر

نقابة الصيادلة

صيادلة يطالبون بالانسحاب من "المهن الطبية" لتخاذلها

بسمة الجزار 25 ديسمبر 2013 16:45

أكد الدكتور هيثم ممدوح، عضو الهيئة العليا بالتجمع الصيدلي المصري، أن الجمعية العمومية غير العادية المزمع عقدها السبت المقبل، ستطالب بالانسحاب من اتحاد المهن الطبية والاستقلال عن وزارة الصحة، مع البدء في إجراءات فورية وجادة ومخاطبة السلطات المختصة للانسحاب من اتحاد المهن على أن تتولى نقابة الصيادلة أموال الصيادلة، بدلًا من اتحاد المهن  الطبية.

 

وطالب في تصريحه لـ"مصر العربية"، بإنشاء هيئة مستقلة للدواء، بحيث تكون مسؤولة عن الصيدلة من الألف للياء، وأن تتبع مجلس الوزراء ويكون رئيسها وزيرًا صيدليًا، مقترحًا إقرار كادر خاص بالصيادلة بعيدًا عن المشروع العام الذي تماطل وزارة الصحة واتحاد المهن في إقراره.

 

وقال ممدوح إنه جرت العادة أن تولي الوزارة طبيبًا بشريًا مهمة إدارة صيدليات المستشفيات ومراكز صحة الأسرة، رغم أنه أبعد ما يكون عن مجال الدواء، كما أن ملف الدواء ومشاكله لم يحظ باهتمام الطبيب البشري.

 

وتابع أن مطالب الصيادلة التي ستؤكدها الجمعية هي إعلان هيئة مستقلة للصيدلة تتبع مجلس الوزراء بتنسيق مع النقابة العامة للصيادلة وبالتعاون مع باقي الأطراف المعنية، مشددًا على أن الهيئة ستصبح مسؤولة عن الدواء وقطاع الصيدلة من أبحاث علمية وإنتاج الدواء وضمان الجودة وتفعيل الرقابة والتفتيش وتسعير الدواء، وكذا توفير الأدوية بالصيدليات، وذلك باعتبار الدواء أمنًا قوميًا، وأن الصيادلة أساس المنظومة العلاجية.

 

وأشار إلى أن موارد اتحاد المهن الطبية يتم تحصيل أكثر من نصفها من الصيادلة دون أي امتيازات، قائلًا: آن الأوان أن تدير نقابة الصيادلة دون غيرها أموال أعضائها، مضيفًا أن تصريح نقيب الأطباء الدكتور خيري عبدالدايم، ورئيس اتحاد المهن الدكتور محمد عبدالجواد، بخصوص الموافقة على مشروع الحوافز، مرفوض جملةً وتفصيلًا، وبه إجحاف لحق المهن الطبية عامة والصيادلة خاصة.

 

وبسؤاله عن كيفية الاستقلال عن اتحاد المهن الطبية، أفاد عضو الهيئة العليا للتجمع الصيدلي المصري، بأن ذلك سيتم من خلال إقرار قانون من رئاسة الوزراء والجمهورية أو الجهة التشريعية، بتحصيل أموال الصيادلة للنقابة العامة، بدلًا من اتحاد المهن وإنشاء هيئة مستقلة تتبع مجلس الوزراء، رئيسها صيدلي وزير مسؤولة عن قطاع الصيدلة والدواء.

 

وشدد على ضرورة تطبيق الاسم العلمي والكلينيكال، إلى جانب العمل الجاد بالزمالة المصرية بشكل منفصل عن طبيعة العمل المتدنية داخل وزارة الصحة، وذلك من خلال تطبيق قوانين للتفتيش الرادع للمخالف، وتوفير الدواء الفعال والآمن ليصبح في متناول اقتصاد ودخل المريض المصري.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان