رئيس التحرير: عادل صبري 08:51 صباحاً | الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 م | 14 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| القصة الكاملة لخناقة عميد حقوق طنطا مع طالبة التجارة

فيديو| القصة الكاملة لخناقة عميد حقوق طنطا مع طالبة التجارة

أخبار مصر

جانب من المشادة بين عميد حقوق طنطا وطالبة التجارة

فيديو| القصة الكاملة لخناقة عميد حقوق طنطا مع طالبة التجارة

فادي الصاوي 01 نوفمبر 2019 22:12

شهدت جامعة طنطا، خلال اليومين الماضيين واقعة مؤسفة، وبعدما تطاول طالب وطالبة فى كلية التجارة على الدكتور محمد إبراهيم، عميد كلية الحقوق، أثناء إلقاء محاضرة داخل قاعة الكلية، الأمر الذى دفع رئيس جامعة طنطا إلى فتح تحقيق عاجل فى الواقعة واتخاذ جميع الإجراءات القانونية والإدارية اللازمة.

 

وتداول النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لواقعة المشادة الكلامية بين الطالبة وعميد الحقوق أثناء المحاضرة لاعتراضه على حديثها بالهاتف المحمول، خلال المحاضرة الأمر الذي أخل بانتظام سير المحاضرة، فطلب العميد منها الصعود إلى المنصة وإعطاؤه اسمها والكارنيه الخاص بها فأخبرته الطالبة أنها كانت تتحدث إلى والدها في مكالمة مهمة وضرورية وأعطته التليفون ليتأكد بنفسه، وتصاعدت أمور المشادة الكلامية بينهما على أثرها حطم الأستاذ الجامعي الهاتف المحمول بتركه وإلقاءه على الأرض وهو دفع الطالبة إلى ترديد عبارة "هوريك أنت بتعمل كده إزاي"، فقال لها في جملة اعتبرها الطلاب ورواد مواقع التواصل الاجتماعي تحمل إيحاءات جنسية: "ابقي وريني بره عشان مينفعش توريني أمام الطلبة".

 

بدور أصدر المركز الإعلامي للجامعة بيانا توضيحيا بعد انتشار الفيديو، على وسائل التواصل الاجتماعى، وأوضح البيان، أن الواقعة تعود إلى يوم الأربعاء الماضي بكلية التجارة، حيث فوجئ عميد كلية الحقوق أثناء إلقائه محاضرة فى مادة القانون التجاري بكلية التجارة بالجامعة بإحدى الطالبات بالتحدث تليفونيا وقيام طالب آخر بتدخين سجائر، الأمر الذى دفع عميد كلية الحقوق إلى التأكد من شخصية الطالب، الذي رفض الإفصاح عن هويته والمجاهرة علناً أمام الطلاب بالتدخين لأكثر من سيجارة.

 

وبدوره أحضر عميد الحقوق أفراد الأمن الإداري بالكلية لاصطحاب الطالب خارج المدرج نظراً لتعامل الطالب غير المسئول، فقام الطالب بترديد عبارات وحركات مسيئة لشخص عميد الحقوق أمام مرأى ومسمع الطلاب الحاضرين أثناء خروجه.

 

وبالنسبة للطالبة، طلب العميد منها تحقيق الشخصية وغلق التليفون أثناء المحاضرة، لكنها رفضت الإفصاح عن هويتها واستمرت في المحادثة، ومع تكرار تأكيد العميد لها فوجئ بالطالبة تردد عبارات غير لائقة، الأمر الذي استثار غضبه فالقى بهاتف الطالبة،  فأعادت الطالبة تكرار نفس العبارات، فطلب منها أن يكون تهديدها خارج المدرج.

 

وعقب انتهاء المحاضرة تقدم عميد كلية الحقوق بمذكرة رسمية إلى عميد كلية التجارة ضد الطالب والطالبة لتجاوزهم غير اللائق أخلاقيا وسلوكيا.

 

وأجرت كلية التجارة، تحقيق مع الطالب والطالبة، واستمعت لشهود العيان من الطلاب، ومن المقرر رفع تقرير مفصل غداً السبت بالواقعة وكافة ملابساتها إلى الدكتور رئيس الجامعة لاتخاذ ما يلزم.

 

وفى تعليق على الواقعة قال الدكتور محمد إبراهيم عميد كلية الحقوق بجامعة طنطا فى تصريح له، :"أنا أستاذ جامعي وعميد لكلية الحقوق بجامعة طنطا العريقة وأراعي ضوابط عملي بانضباط طول فترات حياتي ولكني فوجئت بقيام طالبة بالتحدث في الهاتف أثناء المحاضرة وقيام طالب آخر بتدخين السجائر داخل المدرج وهو ما دفعني إلى التنبيه على الطالبة وإخراجها من باب قاعة المحاضرات".

 

وأضاف عميد الحقوق: "فوجئت بقيام الطالبة باعتراضي في الحديث وتهديدي  أمام كافة الطلاب بأسلوب غير لائق وهو ما دفعني إلى إحراجها بعبارة: "ابقي وريني بعد المحاضرة بره إحنا قدام الطلبة".

 

وأشار إلى أنه تقدم بمذكره رسمية ضد الطالب والطالبة إلى عميد كلية التجارة تتضمن فحوى تطاولهم وخروجهم عن السلوك اللائق لكلاهما كونهما داخل حرم جامعي له قدسيته العلمية على حد قوله .

 

وأوضح أن أسرة الطالبة وبعض المقربين حضروا إلى مكتبه بكلية الحقوق لتقديم الاعتذار الكامل عما بدر من ابنتهم أثناء المحاضرة، ولكنه طلب اعتذارها لمجلس كليتها وأمام كافة الطلاب الحاضرين.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان