رئيس التحرير: عادل صبري 06:42 مساءً | الأربعاء 16 أكتوبر 2019 م | 16 صفر 1441 هـ | الـقـاهـره °

التنقيب غير الشرعي عن الذهب.. ثراء سريع محفوف بالمخاطر

التنقيب غير الشرعي عن الذهب.. ثراء سريع محفوف بالمخاطر

أخبار مصر

التنقيب غير الشرعي عن الذهب

التنقيب غير الشرعي عن الذهب.. ثراء سريع محفوف بالمخاطر

فادي الصاوي 15 سبتمبر 2019 21:45

في أحد الدروب الجبلية جنوب مدينة مرسى علم، كان أربعة شباب تحت سن 20 عاما، ينقبون عن الذهب بطريقة غير شرعية، وخلال عملية البحث والتنقيب سقطت صخرة جبلية عليهم فماتوا جميعا، وجرى نقل الجثامين إلى مستشفى جراحات اليوم الواحد بمرسى علم، فيما تولت مديرية أمن البحر الأحمر التحقيق، وتحرر محضر بالواقعة، وصرحت النيابة بدفن الجثث لعدم وجود شبهة جنائية.

 

وفى يوليو الماضى ضبطت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحر الأحمر، سائق وعامل لقيامهما بالتنقيب عن خام الذهب بالمناطق الجبلية بطريقة غير شرعية، وتمكنت قوة أمنية تابعة لوحدة مباحث قسم شرطة مرسى علم بدائرة من ضبط لودر "بدون لوحات معدنية" قيادة سائق وبرفقته عامل، مقيمان بدائرة مركز شرطة الخانكة بالقليوبية، وبحوزتهما (8 أجوله بداخلهم حوالي 800 كيلو جرام من أحجار الكوارتز التي تحوي خام الذهب-ميزان حساس)، بمواجهتهما اعترفا بقيامهما بالتنقيب عن خام الذهب بالمناطق الجبلية بطريقة غير شرعية، تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

 

فى الشهر ذاته تمكنت أجهزة الأمن من ضبط 15 متهمًا في مناطق مرسى علم، بعدما داهمت حملات أمنية بمشاركة مفتشى قطاع الأمن العام وقوات من قطاع الأمن المركزى منطقتى «عتود، أم حنجلية» دائرة قسم مرسى علم، وأسفرت عن ضبط 15 متهمًا، وضبط 3 سيارات نقل مُحمل عليها 10 أجولة تحوى حوالى طن من أحجار الكوارتز، التي تحوى خام الذهب.

 

وضبطت الحملات الأمنية تحت إشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، من ضبط 2 جم من خام الذهب، وضبط الأدوات المستخدمة في التنقيب العشوائي عن خام الذهب، وهي عبارة عن 10 مولدات كهربائيةـ و19 هيلتي، ولودر، وهزاز، 10 أسطوانات غاز، 7 أجهزة كشف عن المعادن، و4 شعلات، وفرن بوتاجاز وكومبرسر، 8 صناديق «هزاز»، و13 خيمة.

 

وفى أبريل فتح المستشار عبد المجيد القصاص المحامى العام لنيابات البحر الأحمر تحقيقا موسعا في واقعة ضبط ٢٢ شخصا من المشاركين في عمليات التنقيب على خام الذهب بمنطقة مرسى علم بينهم عدد يحمل الجنسية لإحدى الدول الأفريقية.

 

وكانت الأجهزة الأمنية بالبحر الأحمر، شنت حملة أمنية مكبرة على مناطق عمليات التنقيب غير الشرعية على خام الذهب بمنطقة مرسى علم، وأسفرت الحملة عن ضبط ٢٢ شخصا من المشاركين في عمليات التنقيب بينهم عدد يحمل الجنسية لإحدى الدول الأفريقية

 

وشملت الحملة عددًا من الأودية الجبلية بطريق مرسى علم- إدفو ومنطقة البرامية التابعة لمدينة مرسى علم، وتم ضبط سلاح وكمية من الأحجار التي تحتوي على خام الذهب بحوزة المتهمين وتحررت المحاضر اللازمة.

 

وفي 9 يناير 2019، ألقت مباحث الجمالية القبض على «شريف. ع»، مدير وشريك بإحدى شركات التنقيب عن الذهب بمنطقة العلاقى بأسوان، و«صابر. أ»، موظف بنفس الشركة، وبحوزتهما 50 جراما من الذهب الخام، استخرجاه دون علم المسئولين بشركة الشلاتين -مسئولة عن تقنين عمليات التنقيب العشوائى عن الذهب- المتعاقدين معها.

 

وسجلت تحقيقات النيابة اعترافهما بأنهما حضرا إلى أحد أصحاب محلات بيع المشغولات الذهبية بالجمالية لتحويلها إلى سبيكة بقصد التصرف فيها بالبيع.

 

وتنتشر ظاهرة التنقيب عن الذهب بين أبناء جنوب مصر، حيث يبحثون عن الذهب، فى مجموعات، بداية من جبال قنا وجنوبًا حتى وادى العلاقى على حدود السودان، وتتحكم عائلات تسكُن الجبل، كالعبابدة، فى بعض مناطق التنقيب، ويُفضل البعض البحث عنه فى المغارات التى خلفها الإنجليز كالبرامية وعتود وحنجيلة والفواخير وأم الروس، وتكون أولوية امتلاك المواقع لمن سبق الوصول إليها.

 

وتختلف طرق البحث من مجموعة إلى أخرى فهناك من يبحث عن الكتل الصخرية المُحملة بالذهب عن غيرها، وآخرون يفضلون الوديان الجبيلة حيث الرمال التى جرفتها السيول والأمطار ونتجت عن نحت الصخور، وتعتبر طريقة تكسير الصخور المحملة بنسب من الذهب ونقلها إلى الكسارات لاستخلاص الذهب بالمياه المخلوطة بالزئبق ثم السيانيد، أكثر الطرق ربحا وتكلفة مادية فى الوقت ذاته.

 

ويسلك الدهابة مسارين لتصريف انتاجهم من الذهب المسار الأول إدخاله فى سوق الذهب مباشرة المصرية، المسار الثاني بيعه لتُجار التهريب الذين ينقلونه إلى السودان، ووفقا لتصريح أسامة فاروق رئيس الهيئة العامة للثروة المعدنية بلغ إنتاج السودان من الذهب ٢٠١٨ حوالى ١٠٧ أطنان، كمية كبيرة من هذا الانتاج كان ذهبًا مصريًا تم تهريبه.

 

فى السياق ذاته تعتزم هيئة الثروة المعدنية في مصر، طرح عدة مواقع للتنقيب عن الذهب في البلاد بعد الانتهاء من وضع اللائحة التنفيذية لقانون التعدين الجديد، وتقع معظم المناطق التى سيجرى طرحها في وسط وجنوب الصحراء الشرقية.

 

وكانت الهيئة الثروة طرحت عام 2017، مزايدة عالمية للتنقيب عن الذهب في 5 مناطق داخل الصحراء الشرقية، وهي مناطق أم الروس، وأم سمرة، وبوكاري، بالإضافة إلى منطقة أم عود وحنجلية، وموقع آخر بمدينة دهب بمحافظة جنوب سيناء.

 

وتعمل في مصر حاليا شركتان لإنتاج الذهب، هما سنتامين الأسترالية في منجم السكرى، وشركة ماتزهولدنج القبرصية والتي تعمل في منجم حمش، بالإضافة إلى شركتين للبحث والتنقيب عن الذهب، هما "آتون ميننج" الكندية، و"ثاني دبي" الإماراتية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان