رئيس التحرير: عادل صبري 03:37 مساءً | السبت 21 سبتمبر 2019 م | 21 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

دفع إلكترونى و«GPS».. ماذا يحدث للنقل العام فى القاهرة؟

دفع إلكترونى و«GPS».. ماذا يحدث للنقل العام فى القاهرة؟

أخبار مصر

اتوبيسات النقل العام فى مصر

دفع إلكترونى و«GPS».. ماذا يحدث للنقل العام فى القاهرة؟

فادي الصاوي 07 سبتمبر 2019 19:11

تصارع عشرات المواطنين من أجل الركوب، والعرق المتصبب نتيجة الزحام، وتهرب البعض من دفع الأجرة، وتجاهل السائقين لخطوط سيرهم، وتعرض الناس للسرقة، مشاهد علقت فى أذهان المصريين لسنوات طويلة، لدرجة دفعتهم إلى العزوف عن استقلال أتوبيسات النقل العام بالقاهرة والتى تميزت ببطئ حركتها، وتفضيل المكيروباص والمترو أو التاكسي عليها.

 

ولإعادة الثقة فى هذه الوسيلة مرة أخرى، عملت هيئة النقل العام بالقاهرة على تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، باعتبارها مرفقا حيويا يساهم في نقل شريحة كبيرة من المواطنين يومياً.

 

تمتلك هيئة النقل العام بالقاهرة ما يقرب من 3000 أتوبيس يعملون على 350 خطا، ومؤخرا بدأت الهيئة في تركيب منظومة التتبع الإلكتروني "GPS" في مختلف الأتوبيسات من أجل التحكم في منظومة تشغيل الأتوبيسات ومنع التلاعب أو استخدام الأتوبيسات في غير أغراضها الرسمية.

 

ومن المقرر أن تطبق منظومة التتبع الإلكتروني على 1000 أتوبيس من أتوبيسات الهيئة كمرحلة أولى على أن يعقبها تعميم المنظومة على باقي أسطول الهيئة.

 

فيما يخص تركيب أجهزة GPS بسيارات شركات النقل الجماعي، حرصت هيئة النقل العام بالقاهرة على مخاطبة جميع الشركات التي تعمل بالمشروع لتركيب الأجهزة، وتم التأكيد علي عدم تجديد ترخيص أي سيارة إلا بعد تركيب هذه الأجهزة.

 

وتسعى الهيئة إلى تحديث أسطولها لاستيعاب أكبر عدد من المواطنين، وذلك عن طريق إنشاء شركات للنقل الجماعي للميني باص لنقل المواطنين، وزيادة خطوط الأتوبيسات في القاهرة الكبرى، وتكثيف فترات العمل لـ18 ساعة يوميًا، حتى يمكن تقليل الزمن بين كل أتوبيس وآخر، وتوفير خطوط للمدن الجديدة، وتجديد الورش والجراجات بالمناطق المختلفة.

 

كما تسعى الهيئة لتحسين وتطوير منظومة النقل الجماعي من خلال، تعميم تجربة الأتوبيس بدورين لاستبعاب أكبر عدد من المواطنين، وتوفير خدمات مميزة منها أن تكون الأتوبيسات مكيفة وبها "واي فاي" وذلك لتشجيع شرائح معينة من المجتمع على استخدام الأتوبيسات وترك سياراتهم وهو ما يقضي على الزحام بالشوارع.

 

وفى السياق ذاته، بدأت هيئة النقل العام بالقاهرة فى تطوير أسطولها، لتكون الأتوبيسات صديقة للبيئة، وتحد من التلوث فى شوارع القاهرة، باستخدام الغاز الطبيعى بديلا عن البنزين والسولار، على أن يكون التحول تدريجيا خلال فترة زمنية تقدر بحوالي 4 سنوات

 

وتعاقدت الهيئة على أتوبيسات جديدة تعمل بالغاز الطبيعى تسلمت منهم 10 أتوبيسات حتى الآن، على أن يتم البدء بتحويل 300 أتوبيس لتعمل بالغاز الطبيعى وفق خطة زمنية تنتهى خلال سنة، بالإضافة إلى التعاقد مع إحدى الشركات المصرية لصناعة موتور يعمل بالغاز ويكون بديل للموجود.

 

كما أعلنت الهيئة، عن حاجتها للتعاقد مع إحدى الشركات المنفذه لمنظومة التحصيل المسبق "الدفع الإلكترونى الذكى"، لتطبيق المنظومة على كل خطوط وحافلات الهيئة

 

وقال اللواء رزق على، رئيس هيئة النقل العام بالقاهرة، فى بيان، له إن هذه الخطوة تأتى ضمن خطة تطوير الهيئة، وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، مشيرًا إلى أنه سيتم التعاقد مع شركة لها سابق خبرة فى هذا المجال لتنفيذ أنظمة السوفت وير والهارد وير والاشتراكات، على أن تحصل الشركة على نسبة من التحصيل الشهرى مقابل التنفيذ.

 

وأضاف رئيس هيئة النقل العام، أنه سيتم تنفيذ المنظومة على كل المسارات وجميع اتوبيسات الهيئة، معلنًا أنه على الشركات الراغبة فى تنفيذ المنظومة للهيئة التقدم بطلبات للإدارة المركزية للعقود والمشتريات والمخازن بمقر الهيئة، على أن يتم التقدم بالطلبات فى موعد غايته 30 يومًا، وحال وجود أى استفسارات يتم الرجوع إلى الإدارة المركزية لشئون الحركة بمقر الهيئة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان