رئيس التحرير: عادل صبري 12:04 صباحاً | الاثنين 16 سبتمبر 2019 م | 16 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

القرار صعب لكن صحتك بالدنيا .. طرق وفوائد الإقلاع عن التدخين

القرار صعب لكن صحتك بالدنيا .. طرق وفوائد الإقلاع عن التدخين

أخبار مصر

الإقلاع عن التدخين

القرار صعب لكن صحتك بالدنيا .. طرق وفوائد الإقلاع عن التدخين

فادي الصاوي 02 سبتمبر 2019 19:12

 

في تقرير الأخيرة الصادر بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للامتناع عن تعاطي التبغ، كشف الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، أن 22.7% من المصريين فى العمر (15 - 69 سنة) يدخنون حاليًا أي منتج من منتجات التبغ المصنع.

 

ورغم معرفة معظم المدخنين بأضرار هذه العادة السيئة على صحتهم، إلا أن الإقلاع عنها يعتبر أمرا فى منتهى الصعوبة، وذلك لأن التوقف عن التدخين يتسبب فى احساس هؤلاء بعدم القدرة على التركيز وقلة النوم، لذا تؤكد الدراسات العلمية أن الإقلاع عن التدخين هو عملية علاج لإدمان، تشبه علاج أي إدمان آخر.

 

يحتوى تبغ السجائر على النيكوتين، الذي يتم امتصاصه من الرئتين وتجويف الفم فيصل إلى مجرى الدم الذي يحمله ويوصله إلى جميع أنحاء الجسم، ويؤثر النيكوتين على عدة مناطق في الجسم، كالدماغ حيث يفعّل منظومة الأحاسيس التي تولـّد لدى المدخن إحساسا بالمتعة والهدوء، كما يؤثر النيكوتين على الغدة الكـُظـَرِيّة ويحفّز إفراز الأدرينالين الذي يولـّد إحساسا باليقظة وينشّط إفراز الغلوكوز، مما يولد الشعور بالشّبَع.

 

هناك عدة طرق ينصح الأطباء باتباعها للإقلاع عن التدخين، منها التوقف الفوري والتام عن التدخين، دفعة واحدة، وتناسب هذه الطريقة الأشخاص الذين يدخنون كميات قليلة السجائر، أما الأشخاص الشرهين الذين يدخنون كميات كبيرة من السجائر يوميا، فيمكنهم التدرج وخفض عدد السجائر، أو استخدام بعض الأدوية

 

يؤدي الإقلاع عن التدخين إلى زيادة متوسط العمر وتحسين جودة الحياة، ونقل موقع  "سكاي نيوز عربية" عن أطباء تأكيدهم بأن حالة الجسم الصحية تبدأ "فورا" في التحسن بمجرد الإقلاع عن التدخين، وتزيد المكاسب كلما طالت فترة الابتعاد عن السجائر، فبعد 20 دقيقة: يعود النبض إلى حالته الطبيعية بسبب تراجع نسبة النيكوتين الذي يضيق الأوعية الدموية، وبعد 12 ساعة: يبدأ معدل الأكسجين في الدم في التحسن، وبعد 3 أيام: يتخلص الجسد تماما من كل النيكوتين الذي امتصه وتظهر عليه أعراض الانسحاب، وأهمها زيادة التهيج وتقلب الحالة المزاجية والصداع الشديد.

 

وأشار الموقع إلى أنه بعد شهر، ستشعر الإنسان بتحسن ملحوظ في أداء الرئتين، من حيث سهولة وسلاسة التنفس وقلة السعال حتى مع بذل مجهود، وبعد عام: تقلص فرص الإصابة بأمراض الشريان التاجي بنسبة 50 %، وبعد 10 أعوام: تراجع احتمالات الإصابة بسرطان الرئة إلى 50 %، حيث يقوم الجسم بإصلاح خلايا الرئتين التي أتلفها التدخين بمرور السنين، وبعد 20 عاما: تصبح حالة الانسان الصحية مثل حالة الإنسان الذي لم يسبق له التدخين.

 

 وعن طرق التغلب على عدم التركيز وقلة النوم بعد الاقلاع عن التدخين، نصحت وزارة الصحة المصرية، المواطنين بتقليل شرب القھوة والمشروبات الغازیة بالإضافة إلى ممارسة الرياضة بكل أنواعھا مثل المشى والجرى وركوب العجل .

 

وكانت مبادرة 100 مليون صحة، أعلنت فى شهر يوليو الماضي عن افتتاح 30 عيادة بمختلف المحافظات للإقلاع عن التدخين، وذلك لتقديم الخدمات للمواطنين بالمجان ودون أى تكاليف.

 

وبحسب تصريح سابق للدكتورة ريهام غلاب مستشار وزيرة الصحة لشئون مبادرات تعزيز الرعاية الصحية، فإن العيادات متاحة فى القاهرة والأسكندرية بمستشفيات الصحة النفسية وكذلك فى مستشفيات الصدر على مستوى الجمهورية، وتعمل من التاسعة صباحا وحتى الثانية ظهرا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان