رئيس التحرير: عادل صبري 09:36 صباحاً | السبت 21 سبتمبر 2019 م | 21 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

هكذا استعدت وزارة التعليم للعام الدراسي الجديد

هكذا استعدت وزارة التعليم للعام الدراسي الجديد

أخبار مصر

طلاب المدارس

هكذا استعدت وزارة التعليم للعام الدراسي الجديد

فادي الصاوي 02 سبتمبر 2019 18:05

بدأ العد التنازلى لإنطلاق العام الدراسي الجديد، 2019 -2020، حيث من المقرر أن تستقبل المدارس طلابها اعتبارا من يوم الأربعاء الموافق 14 سبتمبر الجاري بالنسبة لفصول رياض الأطفال والصفين الأول والثاني الابتدائي، فيما يبدأ الترم الأول للصفوف من الثالث الإبتدائي وحتى الثالث الثانوي يوم الأحد 22 من الشهر ذاته.

 

 ورفعت جميع المدارس والمديريات والإدارات التعليمية حالة الطوارئ للانتهاء من كافة الاستعدادات وفرش الفصول وتغيير  مقاعد غير صالحة للاستخدام، وإصلاح أى نوافذ مكسورة، والتأكد من توافر كافة جوانب السلامة فى المنشآت التعليمية لاستقبال الطلاب، كعدم وجود أى أخطار تتعلق بالكهرباء والأبواب واسوار المدارس.

 

وبحسب الأرقام الصادرة من الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء يصل عدد المدارس بمصر بلغ 53 ألفا و587 مدرسة خلال عام 2017 / 2018، منهم 45 ألفا و846 مدرسة حكومية 7 آلاف و741 مدرسة خاصة، ويبلغ عدد مدارس الثانوية العامة الحكومية ألفين و282 مدرسة بها 34 ألفا و663 فصلا.

 

  وتكثف الوزارة جهودها للانتهاء من المشروع القومي لإصلاح البنية التحتية للمدارس، وتشمل خطة صيانة المدارس للعام الدراسي الجديد تطوير 550 سور مدرسة على مستوى الجمهورية، ورفع كفاءة 90 مدرسة فنية ومركز تدريب في إطار الشراكة مع وزارة الصناعة.

 

وأصدرت وزارة التربية والتعليم كتابا دورياً لجميع المديريات التعليمية للاستعداد الجيد والمبكر لاستقبال العام الدراسي الجديد وطالبت جميع الجهات المعنية- كلٌ فيما يخصها- باتخاذ الإجراءات ومتابعة تنفيذها بكل دقة وحزم فيما يخص شؤون المعلمين والطلاب.

 

وأكد الكتاب الدوري على ضرورة توزيع جميع المعلمين على المدارس، بما يضمن سد العجز في مختلف التخصصات قبل بدء العام الدراسي الجديد، والالتزام بالمعايير والضوابط المقررة.

 

وطالب الكتاب الدوري برفع مستوى الوعي الجمعي لدى العاملين داخل المؤسسات التعليمية بأهمية وأهداف استراتيجية التنمية المستدامة (رؤية مصر 2030)، واستكمال إجراءات التقدم للالتحاق بمدارس الدمج أو التقدم للامتحانات الموضوعية.

 

شدد الكتاب على ضرورة الاهتمام بتوفير عوامل وسبل الجذب للطلاب داخل المدرسة، ورفع مستوى الوعي الثقافي والمجتمعي لدى الطلاب، وتنمية الفكر التطوعي لدى الطلاب من خلال الاهتمام بممارسة الأنشطة التربوية داخل المدرسة، بالإضافة إلى عقد ندوات تثقيفية للطلاب؛ للتأكيد على إبراز قيم الانتماء والولاء، والبذل والتضحية من أجل الوطن وذلك بشكل دوري.

 

وطالب بتفعيل خطة الأنشطة التربوية بالمدارس، وتنفيذ مسابقات أوائل الطلبة بمختلف مراحل التعليم قبل الجامعي، والتأكيد على أن مرحلة رياض الأطفال هي مرحلة غير منهجية، الهدف منها إعداد الأطفال للتعليم، وطالب بسرعة الانتهاء من إعداد قوائم الطلاب الجدد بالصفوف الأولى بمراحل التعليم المختلفة.

 

كما شددت على ضرورة متابعة التزام الطلاب بالظهور بالشكل الجيد واللائق داخل المدرسة، والعمل على غرس قيم المواطنة، وروح الانتماء للوطن من خلال الالتزام بتحية العلم المصري، والنشيد الوطني أثناء طابور الصباح، والالتزام ببرامج الإذاعة المدرسية، كما شدد بعدم التطرق داخل المدارس إلى أية قضايا خلافية (سياسية أو دينية).

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان