رئيس التحرير: عادل صبري 03:29 مساءً | السبت 20 يوليو 2019 م | 17 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

بعد افتتاحه لأول مرة منذ 4500 عامًا.. كل ما تريد معرفته عن الهرم المائل «سنفرو»

بعد افتتاحه لأول مرة منذ 4500 عامًا.. كل ما تريد معرفته عن الهرم المائل «سنفرو»

منى حسن 13 يوليو 2019 11:31

افتتحت وزارة الآثار اليوم السبت، الهرم المنحني في منطقة دهشور، والشهير بهرم سنفرو ، للزيارة رسميًا، وذلك للمرة الأولى منذ بنائه قبل 4500 عام.
 

"مصر العربية" ترصد أبرز المعلومات عن الهرم المائل "هرم سنفرو" على النحو التالي:

 

- استغرق العمل في بناء الهرم المائل 14 سنة، ويبدو أنه لم يعجب سنفرو فقرر بناء الهرم الأحمر طبقا للخبرة التي تعلمها مهنسوه عند بناء الهرم المائل، واختار المكان لهرمه الذي يدفن فيه على بعد نحو 2 كيلومتر من شمال الهرم المائل في بلدة دهشور.

 

- بدأ المهندسون في بنائه ليصعد بزاوية 58 درجة، وعندما وصل إلى نصف ارتفاعه اكتشفوا أن الزاوية الكبيرة تتسبب في ارتفاع حاد يـصعب العمل من أجل تكملته وبناء الجزء العلوى منه، بنى المهندسون جدارًا تدعيميًا جعل زاوية الميل 55 درجة، ثم تم تكملة البناء بزاوية منحنية.

 

- يعد الهرم المنحنى ثالث أكبر هرم بعد هرم الملك خوفو والهرم الشمالى‫ للملك سنفرو المعروف باسم الهرم الأحمر‫.

 

- يبلغ ارتفاعه 98 مترا وهو أول هرم بني على هذا الشكل المنحنى بعد هرم زوسر المدرج. 

 

- تغيير زاوية الميل بسبب مشاكل إنشائية ظهرت عند التنفيذ أدى إلى انحنائه.

 

- العلماء رجحوا أن هذا الشكل "الهرمي" هو تمثيل للتل الأزلي الذي ظهر عليه الإله الخالق -بحسب معتقد المصريين آنذاك- لكي يخلق هذا العالم في عين شمس أول عاصمة دينية لمصر، وبنوا بجوار هذا التل قصرًا لكي ينزل فيه الملك عندما كان يتولى موظفوه جمع الضرائب.

 

- من المحتمل أن سنفرو دفن بالهرم المنحني "لأن عناصر الهرم المعمارية متكاملة، بل تم الكشف بجواره عن مقابر العمال الذين بنوا هذا الهرم.

 

- قام فريق فرنسي بالعمل داخل هذا الهرم في عام 2008م، وكشف عن ثلاث حجرات صغيرة أعلى أحد الأنفاق الموجودة داخل الهرم، قد تعمل على تخفيف الضغط، مثل الخمس حجرات الموجودة أعلى حجرة الدفن الثالثة في هرم الملك خوفو.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان